أخبار عاجلة

رئيس هيئة "المصريين الأحرار" يطالب بإحالة قضية أحمد مرتضى للجنة التشريعية رئيس هيئة "المصريين الأحرار" يطالب بإحالة قضية أحمد مرتضى للجنة التشريعية

رئيس هيئة "المصريين الأحرار" يطالب بإحالة قضية أحمد مرتضى للجنة التشريعية

قال النائب علاء عابد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، إن النواب لن يرضوا أن يعود المجلس لأن يكون "سيد قراره"، موضحاً: "أما ونحن أمام برلمان الثورة، فنحترم أحكام القضاء ونجلها، ونحن كسلطة تشريعية، نحترم السلطة القضائية، متابعاً: "على السادة النواب أن يعلموا أن هناك نحو 250 طعنا مُقدم ضد نواب"، متسائلاً: "ما هى آلية تنفيذ تلك الأحكام؟".

وأضاف النائب خلال كلمته بالجلسة العامة المنعقدة الآن بالبرلمان، لمناقشة قرار محكمة النقض بإبطال عضوية أحمد مرتضى منصور النائب عن الحزب، أن الحكم له تفسيرات كثيرة، وهل يسرى إعادة فرز الأصوات على أحمد مرتضى فقط أم أنه على يسرى على جميع المرشحين، مطالباً بإحالة الأمر للجنة التشريعية لبيان صحة الأمر، خاصة أن هناك حكمين من نفس المحكمة، أحدهما بإبطال العضوية، والآخر بصحتها.

وتابع في نهاية كلمتها: "الموضوع مش إن أحمد برا أو جوا، المهم أن تكون هناك قاعدة نسرى عليها، بين الطاعن والمطعون ضده".

اليوم السابع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

الكويت: لن نعين سفيراً في طهران حتى تغير إيران نهجها

الكويت: لن نعين سفيراً في طهران حتى تغير إيران نهجها

إطلاق سراح أمريكي سجن لمدة 27 سنة بسبب جريمة لم يرتكبها أبدا

إطلاق سراح أمريكي سجن لمدة 27 سنة بسبب جريمة لم يرتكبها أبدا

قرقاش: نجاح الرياض أساسي لنجاح الإمارات

قرقاش: نجاح الرياض أساسي لنجاح الإمارات

حفتر: لا علاقة للجيش الليبي بالاشتباكات في طرابلس وسنتحرك في الوقت المناسب

حفتر: لا علاقة للجيش الليبي بالاشتباكات في طرابلس وسنتحرك في الوقت المناسب

المغرب يرد على إيران ويوضح سبب قطع العلاقات

المغرب يرد على إيران ويوضح سبب قطع العلاقات

حفتر: سندخل طرابلس في الوقت المناسب

حفتر: سندخل طرابلس في الوقت المناسب

فيديو.. قتلى ومفقودون في فيضانات بالجزائر

فيديو.. قتلى ومفقودون في فيضانات بالجزائر

"Red Magic 2".. هاتف متطور لعشاق الألعاب

"Red Magic 2".. هاتف متطور لعشاق الألعاب

إطلاق نار في نيويورك يوقع عدة جرحى

إطلاق نار في نيويورك يوقع عدة جرحى

شاهد سودانية داعشية مع طفلها بالقامشلي.. وهذا مصيرها

شاهد سودانية داعشية مع طفلها بالقامشلي.. وهذا مصيرها

Zanobya Magazine