أخبار عاجلة

نائبة: تغليظ العقوبة على شركات الصرافة المخالفة أحد سبل مواجهة أزمة الدولار نائبة: تغليظ العقوبة على شركات الصرافة المخالفة أحد سبل مواجهة أزمة

نائبة: تغليظ العقوبة على شركات الصرافة المخالفة أحد سبل مواجهة أزمة

قالت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب، إن تغليظ العقوبات على  شركات الصرافة المخالفة، ينطبق على كل من يقوم بتخزين ، وجميع الشركات التى تشهد مخالفات فى تعاملاتها.

وأضافت عضو مجلس النواب، فى تصريحات لـ" الحدث" أن تغليظ العقوبة على شركات الصرافة المخالفة، أحد حلول مواجهة ارتفاع ، ولكنها ليست الحل الوحيد، موضحة أن  تحقيق الردع العام فى الشركات المخالفة سيمنع أى مخالفات خلال التعاملات مع الدولار.

كانت اللجنة التشريعية بمجلس النواب وافقت على مشروع قانون مقدم من الحكومة بتعديل أحكام قانون البنك المركزى، ويهدف المشروع، طبقا لما جاء فى المذكرة الإيضاحية للقانون، إلى تغليظ العقوبة من جنحة لجناية على نشاط تجارة العملات الأجنبية خاصة التى تتم خارج القنوات الشرعية بغرض توفير اعتبارات الردع العام، والخاص لمقترفى الجريمة، ولضبط سوق التعامل فى النقد الأجنبى.

اليوم السابع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

كاميرا مراقبة ترصد عن قرب حادث سير فظيع في مدينة سمارا الروسية

كاميرا مراقبة ترصد عن قرب حادث سير فظيع في مدينة سمارا الروسية

الأمريكيون فقدوا معنى الحياة

الأمريكيون فقدوا معنى الحياة

لماذا يصعب على الرجال اكتشاف سرطان البروستات؟

لماذا يصعب على الرجال اكتشاف سرطان البروستات؟

«فودة» يشدد على منع الضوضاء والحفاظ على رونق وهدوء خليج نعمة

«فودة» يشدد على منع الضوضاء والحفاظ على رونق وهدوء خليج نعمة

مصر.. عنوان آخر ألبومات عضو «البيتلز» بول مكارتني (فيديو)

مصر.. عنوان آخر ألبومات عضو «البيتلز» بول مكارتني (فيديو)

قبعة نابليون تباع بـ350 ألف يورو في مزاد باريسي

قبعة نابليون تباع بـ350 ألف يورو في مزاد باريسي

فنزويلا تنشر جنودًا في الأسواق لضبط الأسعار

فنزويلا تنشر جنودًا في الأسواق لضبط الأسعار

«فودة» يشدد على منع الضوضاء والحفاظ على رونق وهدوء خليج نعمة

«فودة» يشدد على منع الضوضاء والحفاظ على رونق وهدوء خليج نعمة

بعد انهيار جبهاته.. الحوثي يزج بأطفال ذمار في الحرب

بعد انهيار جبهاته.. الحوثي يزج بأطفال ذمار في الحرب

الملك سلمان يرحب بالهدنة بين الحكومة الأفغانية وطالبان

الملك سلمان يرحب بالهدنة بين الحكومة الأفغانية وطالبان