أخبار عاجلة

"الدستورى الحر": 25 يناير كانت استكمالاً لثورة 23 يوليو "الدستورى الحر": 25 يناير كانت استكمالاً لثورة 23 يوليو

"الدستورى الحر": 25 يناير كانت استكمالاً لثورة 23 يوليو

هنأ حزب الدستورى الاجتماعى الحر، الرئيس عبد الفتاح ، والشعب المصرى بالذكرى 64 لثورة 23 يوليو الخالدة، مؤكدًا أنها كانت بداية التحرر والاستقلال وتحقيق الديمقراطية والحرية والانتصار لإرادة الشعب المصرى، وتحويل من الملكية إلى الجمهورية.

وقال محمد تيسير مطر، أمين لجنة الشباب، عضو الهيئة العليا للحزب فى بيان اليوم السبت إن أهداف ثورة يوليو كانت أهداف الشعب المصرى لذلك التف الشعب حول جيشه، مضيفا: "ثورة 25 يناير 2011 كانت استكمالا لثورة 23 يوليو، حيث كانا لهما نفس الأهداف والشعارات وهى الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، ووقف الجيش المصرى بجانب شعبه وحقق رغبته كما حدث فى ثورة يوليو".

وأضاف "مطر" أن ثورة 23 يوليو من أعظم الثورات التى قامت ليس فقط على مستوى مصر بل فى العالم كله، حيث قضت على الإقطاع والرأسمالية والاحتكار وإلغاء الطبقية بين فئات الشعب وتطبيق العدالة الاجتماعية، وإعلان الجمهورية وتوقيع اتفاقية الجلاء بعد أكثر من 70 عامًا على الاحتلال وتوحيد الجهود العربية.

اليوم السابع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

قصص مثيرة بكتاب مسؤول فرنسي عن الأسد وبوتفليقة وترامب

قصص مثيرة بكتاب مسؤول فرنسي عن الأسد وبوتفليقة وترامب

حارس وفاق سطيف: الفريق تأسس للفوز بالألقاب.. والأهلي لا يعتمد على لاعب واحد فقط

حارس وفاق سطيف: الفريق تأسس للفوز بالألقاب.. والأهلي لا يعتمد على لاعب واحد فقط

مرتضى في رسالة للخطيب: الاعتذار عما بدر من جماهيرك.. وإلا

مرتضى في رسالة للخطيب: الاعتذار عما بدر من جماهيرك.. وإلا

 تشيلسي: مواجهة ليفربول فرصة لرؤية من لم يشاركوا في المباريات

 تشيلسي: مواجهة ليفربول فرصة لرؤية من لم يشاركوا في المباريات

هكذا علقت اسرائيل على خطاب ترامب

هكذا علقت اسرائيل على خطاب ترامب

8 آلاف ممرض حاجة الدولة حتى 2020

8 آلاف ممرض حاجة الدولة حتى 2020

تفاهم بين «صحة دبي» و «نيس» الفرنسية

تفاهم بين «صحة دبي» و «نيس» الفرنسية

800 طبيب يشاركون في مؤتمر الجلدية والتجميل

800 طبيب يشاركون في مؤتمر الجلدية والتجميل

«كليفلاند كلينك أبوظبي» تنجز عملية زراعة جزء من كبد

«كليفلاند كلينك أبوظبي» تنجز عملية زراعة جزء من كبد

تبعات الخلاف بين أنقرة وواشنطن

تبعات الخلاف بين أنقرة وواشنطن

Zanobya Magazine