أخبار عاجلة

خالد حنفى بالبرلمان: "مفيش خناقة بينا وبين تقصى الحقائق" ولم نشكك فيها خالد حنفى بالبرلمان: "مفيش خناقة بينا وبين تقصى الحقائق" ولم نشكك فيها

خالد حنفى بالبرلمان: "مفيش خناقة بينا وبين تقصى الحقائق" ولم نشكك فيها

أكد الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية، أن لجنة تقصى الحقائق البرلمانية المشكلة بشأن وقائع الفساد فى منظومة القمح والوزارة يستهدفان تحقيق مصلحة البلد، قائلا أاحنا فى فى مرحلة التنمية السياسية بعد ثورة 30 يونيو والحكومة والبرلمان يقومان بدورهما الوطنى وهدفهما موحد وهو القضاء على الفساد وبناء دولة حديثة".

وأضاف حنفى فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، أن اللجنة البرلمانية انتبهت إلى وضع ارتأت فيه أنه يحتاج إلى دراسة وبحث، قائلا "تحركت بمنتهى الحماس والوطنية ومجهود كبير ورصدوا حالات رصدناها من عامين، لكن لم يكن هناك برلمان وقتها، والآن هناك نواب على دراية وخبرة ولجنة تستمع الى المشاكل والمقترحات والتصور ويضيفوا اليها مقترحات تفوق ما نعرضه".

وأشار وزير التموين إلى أن الحكومة والبرلمان يعملان سويا لبناء الدولة المصرية الحديثة، مؤكدا فى الوقت ذاته أنه لا مانع من وجود اختلافات فى وجهات النظر والآليات والأدوات، قائلا "داخل الحكومة قد نختلف فى بعض وجهات النظر وكذلك داخل البرلمان، لكن لا يوجد خلاف استراتيجى او خلاف فى المبادئ بأن هناك مشاكل كبيرة وفساد ضخم يجب مواجهته".

واستطرد حنفى: "الشعور الدائم بأن هناك خناقة بين لجنة تقصى الحقائق ووزارة التموين غير حقيقى، ولم نشكك فى عمل اللجنة أو خبرات أعضائها، ولم أوجه للجنة اى اتهامات وفى كل محفل اؤكد انها لجنة وطنية محترمة استنفرت بعد ان وصلها تصور عن اوضاع غير صحيحة، ومن الممكن ان اكون مختلف فى تقديرات وصلت اليها اللجنة وان تكون تحتاج الى تدقيق".

وأوضح الدكتور خالد حنفى وزير التموين أن اللجنة مشكلة من جانب البرلمان، وأنه عندما يشكل اللجنة بهذا التكوين فبالتأكيد هو تشكيل محترم ووطنى، لافتا إلى أنه من حق البرلمان اختيار اللجنة التى يراها، مشيرا إلى أنه من الممكن أن يكون هناك منظومات استحدثتها وزارة التموين تصب فى غير مصلحة البعض، وأن هناك إصلاح كبير أضر بشخصيات مختلفة.

اليوم السابع

أضف تعليق

أحدث الاخبار

Zanobya Magazine