أخبار عاجلة

حكايات في بريمرليج (7) – ' المراهق ' روني حديث إنجلترا بعد دك المدفعجية حكايات في بريمرليج (7) – ' المراهق ' روني حديث إنجلترا بعد دك المدفعجية

حكايات في بريمرليج (7) – ' المراهق ' روني حديث إنجلترا بعد دك المدفعجية

"تذكروا هذا الاسم جيدا، واين روني صاحب الـ16 عاما سيكون نجم الدوري الإنجليزي في المستقبل" كلايف تيلدييسلي معلق مباراة إيفرتون وآرسنال.

FilGoal.com يقدم عدا تنازليا لحكايات الدوري الإنجليزي الممتاز، وقبل 5 أيام على انطلاق الدوري الأقوى في العالم يحين موعدنا مع قصة روني "المراهق" الذي دك شباك آرسنال بقميص إيفرتون.

مويس

تولى ديفيد مويس قيادة إيفرتون في مارس 2002 خلفا لمواطنه الاسكتلندي والتر سميث، بطموحات كبيرة في تحقيق إنجازات كبرى مع ناديه الجديد، وبالفعل نجح في مساعدة فريقه الجديد في البقاء بالدوري.

وفي موسم 2002-2003، بدأ مويس رحلته الحقيقية مع إيفرتون باختيار قائمة فريقه – كان منها التعاقد مع المصري إبراهيم سعيد على سبيل الإعارة من الأهلي- وتحديد القوام الأساسي للفريق، الذي شهد تواجد مراهق إنجليزي يبلغ من العمر 16 عاما ينشط في فريق الناشئين بالنادي.

أداء روني – البديل في كل المباريات التي خاضها - جعل مويس يعتمد عليه ليكون خياره الأول في تغيير مسار لقاءات إيفرتون لذا لم يجد مويس أفضل من روني لإقحامه أمام آرسنال في الجولة 10 من بريمرليج عندما كانت النتيجة تشير للتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

اللمسة الثانية لروني بعد دقيقة واحدة من دخوله لأرضية ملعب "جوديسون بارك" بالدقيقة 79 في اللقاء الذي أقيم يوم 19 أكتوبر عام 2002 كانت كافية لتسجيله لأول أهدافه في الدوري الإنجليزي، ليكون أصغر لاعب يسجل في تاريخ المسابقة.

تخليد الهدف في سجلات الدوري الإنجليزي لم يكن بسبب صغر سن روني فقط، بل بسبب الطريقة التي سجل بها "المراهق" الذي يحصل على 75 جنيه إسترليني أسبوعيا فقط.

روني استلم الكرة وقام بالدوران 360 درجة للابتعاد عن الظهير الأيمن الكاميروني لوران إيتامي ليضع الكرة مقوسة في شباك الحارس الإنجليزي المخضرم ديفيد سيمان.

يتذكر مويس ردة فعله مساعديه عن الهدف "الطاقم التقني للفريق لم يصدق ماذا حدث، لم يحتفلوا حتى سأل بعضهم الأخر، هل ما فعله روني حقيقي؟ هل رأيت الهدف؟".

الهدف جعل مويس يثق أكثر في اكتشافه.

فقال:"منذ هذه اللحظة علمت أننا نمتلك لاعبا لديه إمكانيات ممتازة".

الهدف لم يجلب الفوز للتوفيز فقط، بل أوقف مسيرة آرسنال التي دامت لـ30 مباراة في الدوري دون هزيمة، بالتحديد منذ الجولة 18 في موسم 2001-2002.

بينما لم يجد آرسين فينجر سوى الإشادة بالفتي الصغير الذي بات حديث إنجلترا، قائلا:"إنه أفضل موهبة إنجليزية شابة رأيتها منذ قدومي إلى إنجلترا عام 1996، فهو قوي مثل بول جاسكوين ولديه مهارة كبيرة يستغلها في تسجيل الأهداف، وأنا أفضل هذه النوعية من اللاعبين".

روني استمر في التوهج وسجل 6 أهداف في الدوري في هذا الموسم، قبل أن يتصدر قائمة هدافي إيفرتون في موسم 2003-2004 برصيد 9 أهداف، حتى انتقل إلى مانشستر يونايتد في صيف 2004، وهو بعمر الـ18، مقابل 25.6 مليون جنيه إسترليني ليكون أغلى لاعب إنجليزي دون 20 عاما، والآن يحتل المرتبة الثانية في قائمة هدافي الدوري بفارق 68 هدفا خلف آلان شيرار (192).

Filgoal

أضف تعليق

أحدث الاخبار

هاشتاغ #اخترتي_سيارتك يتصدر تويتر.. ماذا انتقت السعوديات؟

هاشتاغ #اخترتي_سيارتك يتصدر تويتر.. ماذا انتقت السعوديات؟

كولومبيا.. تهريب مخدرات بطريقة شيطانية لا تخطر على بال

كولومبيا.. تهريب مخدرات بطريقة شيطانية لا تخطر على بال

تطهير الحسكة السورية بالكامل من آخر فلول "داعش"

تطهير الحسكة السورية بالكامل من آخر فلول "داعش"

شاهد.. ابنة الوليد بن طلال تقود السيارة برفقة والدها في الرياض

شاهد.. ابنة الوليد بن طلال تقود السيارة برفقة والدها في الرياض

أجندة الأحد: «النواب» ينظر قرار تمديد الطوارئ

أجندة الأحد: «النواب» ينظر قرار تمديد الطوارئ

محاولة اغتيال رئيس وزراء إثيوبيا.. الأبرز في صحف الأحد

محاولة اغتيال رئيس وزراء إثيوبيا.. الأبرز في صحف الأحد

وائل الإبراشي عن واقعة سعد سمير وكهربا: «إحنا متنيلين مهزومين» (فيديو)

وائل الإبراشي عن واقعة سعد سمير وكهربا: «إحنا متنيلين مهزومين» (فيديو)

إصلاح كسر بخط مياه 700 بجنوب الأقصر

إصلاح كسر بخط مياه 700 بجنوب الأقصر

محافظ بني سويف يتفقد موقف محي الدين

محافظ بني سويف يتفقد موقف محي الدين

سيدة سعودية تروي كيف قادت سيارتها للمرة الأولى: «أشعر وكأنني فراشة»

سيدة سعودية تروي كيف قادت سيارتها للمرة الأولى: «أشعر وكأنني فراشة»