أخبار عاجلة

« الحدث» داخل مركز إدارة الأزمات بوزارة الداخلية.. نقلة تكنولوجية في مجال الأمن

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قبل 5 أيام، زار الرئيس ، مقر وزارة الداخلية، وبعدما بحث المستجدات الأمنية مع وزيري الدفاع والداخلية، تفقد مركز المعلومات وإدارة الأزمات بالوزارة، واطلع على جهود الشرطة في مجال الأمن الجنائي على مستوى الجمهورية في الفترة من عام 2014 حتى عام 2017، والتي تم خلالها ضبط مئات التشكيلات العصابية المتخصصة في مختلف أنواع الجرائم ومداهمة آلاف من البؤر الإجرامية، ومصادرة آلاف القطع من الأسلحة المتنوعة والذخيرة، وضبط عشرات الأطنان من المواد المخدرة الأمر الذي يعكس مدى الخطورة والتهديد للدولة والمواطنين إذا ما تسني لتلك العصابات الإجرامية تنفيذ مخططاتهم، وهو الأمر الذي تصدت له الشرطة بحرفية عالية حفاظًا على مقدرات الشعب المصري.

ووجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، التحية لرجال الشرطة وللدور الحيوي الذي تقوم به في ضبط الأمن وترسيخ الاستقرار في جميع أنحاء الجمهورية، بهدف تعزيز شعور المواطنين بالأمان وحماية أرواحهم وممتلكاتهم ومن ثم تهيئة المناخ الملائم للتنمية وبناء الدولة.

« الحدث» أجرت زيارة إلى مركز المعلومات وإدارة الأزمات في وزارة الداخلية، واطلعت على مقومات المركز التقنية في مكافحة الجريمة، ودوره في التنبؤ بالأزمات.

في المركز الجديد، ضباط شرطة مدربون يعملون على مدار الساعة في تجميع البيانات من كل الجهات الشرطية في البلاد، عبر برامج دربها عليهم خبراء أجانب، على أن تحلل سريعا لوضع سيناريوهات التعامل مع الأزمات الأمنية، التنبوء بوقوعها فمنعها أو تقليل آثارها، أو التعامل معها أمنيا إن وقعت.

المركز العملاق مرتبط عبر شبكات لاسلكية مع كل المقرات الشرطية وغالبية المركبات المتنشرة في نقاط التأمين في جيمع الأرجاء، للاتصال السريع والفعال معها لتوجيهها للتعامل مع الأزمات الطارئة، أو منع وقع الأزمات.

قال العقيد أيمن البشلاوي، رئيس المركز، إن أحد أهم أهداف المركز، تجميع البيانات من جميع أنحاء الجمهورية في مكان واحد عبر الوسائل التقنية، وتحليلها، لتفعيل إمكانيات أجهزة الأمن وتعظيمها في مكافحة الجريمة والتعامل الفوري مع الأحداث الأمنية الطارئة، موضحًا أن المركز به آليات وبرامج ذكية للبحوث الفنية، يقوم عليها عدد من الضباط المدربين، لإعداد سيناريوهات الأزمة، ووضع الحلول والبدائل للتعامل مع الأزمة أمام متخذي القرار.

وأشار البشلاوي، إلى أن إجراءات إنشاء المركز وتشغيله بدأت منذ قرابة عام، على أن يتم تفعيل آليات المركز للتعامل في مكافحة الجرائم بجميع أنحاء الجمهورية خلال 9 شهور، بعد الانتهاء من تدريب جميع ضباط الشرطة المعنيين بالعمل في منظومة المركز، مؤكدا على أن المركز يعمل حاليا على نحو 30% من أراضي البلاد.

وأوضح البشلاوي، أن من أهم أولويات المركز، التنبوء بالأزمات وتوقعها، والتعامل الأمني بشكل سريع وفعال لحلها، في وقت قصير.

واستعرض البشلاوي، منظومة الاتصال اللاسلكي الشرطية، عبر شبكة التترا «AVL»، والتي تستخدم داخل المناطق السكنية، والتي تمتاز بجودة عالية في خدمات الصوت ونقل البيانات بأعلى مدرجات التأمين، مشيرًا إلى أن الوزارة دعمت غرف العمليات بالجهات الشرطية بخرائط رقمية جغرافية، موضح عليها جميع المركبات لشرطية وأمكان تواجدها للاستعانة بها ف يدعم موقع الحدث.

وأوضح أنه بالنسبة للمناطق الصحراوية والجبلية التي تقع خارج تغطية شبكات «التترا» جرى الاعتماد في الاتصالات اللاسلكية على الشبكة عالية التردد «HF» للتواصل وتحديد القوات بمدىيصل إلى 200 كيلو متر بعيدًا عن محطات الإرسال، وأنه فيما عدا ذلك تم الاعتماد على شبكة أجهزة الثريا عالية التأمين للتواصل مع القوات.

واعتمد المركز في أحد مقوماته على منظومة التصوير الفضائي اليومي، بالتعاون مع وزارة التخطيط، ويستخدم برنامج التصوير في متابعة التغيرات والتوسعات السكانية والتجمعات العشوائيات والتعديات على أملاك الدولة.

ويقوم المركز على منظومة لتحليل البلاغات ورصد الظواهر الإجرامية، إذ تم ربط المركز بغرف عمليات إدارات شرطة النجدة المميكنة، لتجميع وتحليل البلاغات، والوقوف على طبيعتها وأماكن ومعدلات تكرارها لاتخاذ ما يلزم أمنيا وإداريا.

وتعتبر منظومة التواصل المرئي أحد أهم مقومات المركز، إذ يعتب مركز إدارة الأزمات على كاميرات المتابعة المروريةالمنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، لتحقيق رؤية مباشرة لموقع الحدث لتيسير عمل قوات الأمن وما يلزمه من تحويلات مرورية إو إخلاء المناطق أو عزلها.

وأجرى «البشلاوي» تجربة حية، للاتصال بسيارة نجدة، يظهر موقعها عبر الخرائط الجغرافية الرقمية «في محيط المتحف المصري» في ميدان التحرير، إذ تم التواصل معها وتوجيهها في أقل من 10 ثوان، كما أجرى تجربة أخرى للاتصال بسيارة نجدة في منقة هضبة الأهرام في الجيزة.

وتواصل «البشلاوي»، عبر الفيديو كنوفرانس، مع مسؤولي إدارات الأزمات، في شمال والأقصر وكفر الشيخ والإسماعيلية، وتم نقل صور حية ومباشرة لأهم مناطق تلك المحافظات والحالة الأمنية فيها، بالاعتماد على كاميرات إدارات المرور.

وتجمع بيانات المركز من الجهات الشرطية بمختلف أنواعها والوزارات والهيئات الحكومية واستطلاع وقياس الرأي العام ووسائل الإعلام، على أن يتم إدارة تلك البيانات بسحبها وتنقيحها، لإدخلها في برنامج التحليل الإحصائي المتقدم للتنبؤ بالأزمات، ثم غدخالها في برنامج السيناريوهات والمحاكاة لوضع الحلول والبدائل.

من جانبه قال العميد سعيد النجار، مفتش الأمن العام، إن أجهزة الأمن تعمل على منع الجريمة قبل وقوعها وليس كشف غموضها وضبط المتهمين بعد حدوثها فقط، وأن منع الجريمة يتم عبر إجراءات الضبط الإداري والتي ساهم في خفض معدلات بعض الجرائم خلا الأعوام الأربعة الماضية، موضحًا أن كل البيانات المتعلقة بمكافحجة الجرائم الجنائية، لها مدلول وليست مجرد بيانات وأرقام صماء.

وقال النجار في معرض حديثه إن معدلات ارتكاب الجرائم الهامة «القتل العمد، السرقة بالإكراه، الاغتصاب»، تراجعت خلال عام 2017، مقارنة بالأعوام السابقة، وهو ما يشير إلى أن إجراءات الضبط الإداري السابقة لوقوع الجريمة قد تم تفعيلها بشكل كبير، وعززها استخدام التقنيات الحديثة والتكنولوجية.

وأضاف أنه جرى ضبط 137 ألفا و266 قطعة سلاح ناري، بحوزة 110 ألف متهم على مستوى الجمهورية خلال ال4 سنوات، بينها 3 مدافع مضادة للطيران «م.ط»، 72 جرينوف، موضحًا أن أجهزة الأمن بذلت مجهودًا كبيرا لضبط تلك الأسلحة والتي هربت إلى داخل البلاد عبر الجانب الغربي وساهم في دخولها غياب الاستقرار الأمني في دولة الجوار الغربي.

وأوضح أنه جرى تنفيذ 284 ألف حكم جنائي، بينهم ضبط 1289 هاربًا من الإعدام، قائلا: «الهاربون من الأحكام الجنائية يستميتون أثناء مواجهة القوات، هم يعرفون تمامًا أن السجن مصيرهم، ما لم يحصل على تخفيف أثناء إعادة المحاكمة، والشرطة قدمت شهداء لضبطهم».

الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: رئاسة الجمهورية - صورة أرشيفية

[image:2:center]

الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: رئاسة الجمهورية - صورة أرشيفية
الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: رئاسة الجمهورية - صورة أرشيفية
الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: وزارة الداخلية - صورة أرشيفية
الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: رئاسة الجمهورية - صورة أرشيفية
الرئيس عبد الفتاح السيسي يزور مقر وزارة الداخلية في القاهرة الجديدة.. المصدر: رئاسة الجمهورية - صورة أرشيفية

المصرى اليوم

أضف تعليق

أحدث الاخبار

صباح العربية | كايلي جينر تطيح بمؤسس فيسبوك

صباح العربية | كايلي جينر تطيح بمؤسس فيسبوك

8 الصبح - اكتشاف تابوت حجري ضخم بالإسكندرية .. وعلماء الآثار " لا يخص الإسكندر الأكبر "

8 الصبح - اكتشاف تابوت حجري ضخم بالإسكندرية .. وعلماء الآثار " لا يخص الإسكندر الأكبر "

8 الصبح - الرئيس يوجه بالانتهاء من مشروع المتحف المصري الكبير لافتتاحه بشكل نهائي في عام 2020

8 الصبح - الرئيس يوجه بالانتهاء من مشروع المتحف المصري الكبير لافتتاحه بشكل نهائي في عام 2020

8 الصبح - مؤتمر وطني سادس للشباب أواخر يوليو وبدء تلقي الأسئلة بمبادرة ( اسأل الرئيس )

8 الصبح - مؤتمر وطني سادس للشباب أواخر يوليو وبدء تلقي الأسئلة بمبادرة ( اسأل الرئيس )

النفط يتراجع بعد قفزة غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية

النفط يتراجع بعد قفزة غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية

زعيم الحوثيين يعلن استعداده لتسليم ميناء الحديدة شرط وقف التحالف هجومه على المدينة

زعيم الحوثيين يعلن استعداده لتسليم ميناء الحديدة شرط وقف التحالف هجومه على المدينة

خبراء أتراك: روسيا أثبتت في سوريا أنها قوة خارقة

خبراء أتراك: روسيا أثبتت في سوريا أنها قوة خارقة

فيضانات تجبر سكان مدينة كراسنودار الروسية على التنقل بالقوارب

فيضانات تجبر سكان مدينة كراسنودار الروسية على التنقل بالقوارب

الذهب يُعمق خسائره ويتراجع لأدنى مستوى في عام

الذهب يُعمق خسائره ويتراجع لأدنى مستوى في عام

قنصلية مصر في جدة تنجح في إنهاء قضية «الحاجة سعدية»

قنصلية مصر في جدة تنجح في إنهاء قضية «الحاجة سعدية»

Zanobya Magazine