أخبار عاجلة

«زي النهارده» وفاة الفنانة نعيمة عاكف في ٢٣ أبريل ١٩٦٦

لاقتراحات اماكن الخروج

في مدينة طنطا بمحافظة الغربية وفي السابع من أكتوبر ١٩٢٢ولدت الفنانة نعيمة عاكف حيث كان سيرك والدها يقدم عروضه خلال مولد السيدالبدوى ولما بلغت العاشرة تزوج والدها من أخرى غير والدتها التي اضطرت إلى ترك السيرك مع أولادها لتستقر في شقة متواضعة بشارع محمد على ثم انتقلت نعيمة إلى ملهى الكيت كات الذي كان يرتاده معظم مخرجى السينما فالتقطها المخرج أحمد كامل مرسى وقدمها كراقصة في فيلم ست البيت ومنه اختارها المخرج حسين فوزى لتشارك في بطولة فيلمه العيش والملح وبعده تعاقد معها على احتكار وجودها في الأفلام التي يخرجها لحساب نحاس فيلم.

وقامت بأول بطولة سينمائية لها في لهاليبو ورغم فارق السن الكبير بينهما إلا أن المخرج حسين فوزى تزوجها ونقلها من شارع محمد على إلى فيلا بمصر الجديدة وتوالت أفلامها ولمع نجمها في السينما من خلال أفلام «بلدى وخفة وبابا عريس وفتاة السيرك وجنة ونار وتمرحنة وياحلاوة الحب» وبعد عشرة أعوام من الزواج انفصلت عن زوجها في هدوء شديد بعد أن أخرج لها ١٥ فيلما، آخرها فيلم أحبك ياحسن ثم تزوجت من المحاسب صلاح الدين عبدالعليم وأنجبت منه ابنها الوحيد محمد صلاح الدين عبدالعليم، وحصلت نعيمة عاكف على لقب أحسن راقصة في العالم من مهرجان الشباب العالمى بموسكوعام ١٩٥٨إلى أن توفيت «زي النهارده» في ٢٣ إبريل ١٩٦٦ بعد رحلة مع مرض السرطان.

المصرى اليوم

أضف تعليق