أخبار عاجلة

الرئيس هادي يعزي في استشهاد الشيخ كمادي الرئيس هادي يعزي في استشهاد الشيخ كمادي

الرئيس هادي يعزي في استشهاد الشيخ كمادي

بعث اليوم، رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي ، ، برقية عزاء ومواساة إلى أحمد شوقي كمادي وإخوانه وكافة افراد أسرته،عزاه فيها باستشهاد والده الشيخ شوقي كمادي.

وثمن الرئيس هادي في البرقية مناقب الفقيد الشيخ كمادي التي جسدها خلال مشوار حياته الحافلة بالعطاء وتكريس جهوده في نشر التوعية الدينية والتسامح والاخاء بين كافة أبناء الشعب اليمني من خلال عمله خطيب في جامع الثوار بمديرية المعلا في العاصمة المؤقتة عدن.

 

وقال الرئيس هادي ان مثل الاعمال الاجرامية التي تزهق الارواح البريئة وتسفك الدماء الطاهرة وتقلق الامن والاستقرار مجردة من قيمنا الإسلامية والأخلاقية.

 

وأعرب الرئيس هادي عن أحر التعازي وصادق المواساة بهذا المصاب الأليم..سائلاً الله العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته ،ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

 

ودعا رئيس الجمهورية جهازي الامن القوي والسياسي والأجهزة الأمنية بمتابعة وملاحقة الجناة والقبض عليهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم العادل والرادع جراء جرائمهم التي اقترفوها بحق الأبرياء.

 

مؤكداً ان يد العدالة ستطال كل من تسول لهم انفسهم المساس بأمن واستقرار الوطن والمواطن. 

اليمن العربى

أضف تعليق

أحدث الاخبار

"جين زومبي" يحل لغز عدم إصابة الفيلة بالسرطان على الإطلاق

"جين زومبي" يحل لغز عدم إصابة الفيلة بالسرطان على الإطلاق

فنزويلا تسلم البيرو قائمة مشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال مادورو

فنزويلا تسلم البيرو قائمة مشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال مادورو

الحوثيون يرفضون استقبال نازحي الحديدة خوفاً من الكوليرا

الحوثيون يرفضون استقبال نازحي الحديدة خوفاً من الكوليرا

الجيش اليمني يسيطر على سوق الملاحيظ الإستراتيجي بصعدة

الجيش اليمني يسيطر على سوق الملاحيظ الإستراتيجي بصعدة

فنزويلا تسلم البيرو قائمة مشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال مادورو

فنزويلا تسلم البيرو قائمة مشتبه بتورطهم في محاولة اغتيال مادورو

حريق ضخم في متنزه وطني أمريكي

حريق ضخم في متنزه وطني أمريكي

إنقاذ جميع ركاب قارب محترق في الصين

إنقاذ جميع ركاب قارب محترق في الصين

أزمة الإعلام

أزمة الإعلام

تذاكر الطيران أصبحت مشكلة..

تذاكر الطيران أصبحت مشكلة..

نقابة الوزراء- 2!

نقابة الوزراء- 2!

Zanobya Magazine