أخبار عاجلة

وحظر السفر ـ مرسوم جديد بهواجس قديمة

بماذا يختلف الأمر التنفيذي الجديد أو المرسوم المنقح للرئيس الأمريكي دونالد حول حظر السفر عن سابقه الذي أبطله القضاء الأمريكي؟ وهل يلقى مصير المرسوم الأول كما يقول الديمقراطيون أم أنه محصن من مقاومة القضاء الأمريكي؟وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين (السادس من آذار/ مارس 2017)، أمرا تنفيذيا منقحا يقضي بوقف إصدار تأشيرات جديدة لرعايا ست دول عربية وإسلامية وتعليق قبول اللاجئين لمدة 120 يوما، بحسب . ويدخل المرسوم الجديد، او الأمر التنفيذي المنقح، حيز التنفيذ في السادس عشر من الشهر الجاري، ويحل محل أمر كان قد صدر في 27 كانون ثان/يناير الماضي، تسبب في تعليق مسافرين في مطارات في جميع أنحاء العالم واندلاع موجة من الاحتجاجات قبل إلغائه من جانب قاض اتحادي. ويحظر الأمر التنفيذي المنقح، الذي وقعه ترامب، على مواطني ست دول عربية وإسلامية من دخول الولايات المتحدة للسياحة والهجرة وأغلب الأغراض الأخرى لمدة 90 يوما. وهذه الدول هي والسودان واليمن والصومال وليبيا وسوريا. وتم استثناء بسبب تعزيز التعاون مع الحكومة في . كما يعلق الأمر الجديد برنامج الولايات المتحدة بشأن اللاجئين لمدة 120 يوما. ولم يتضمن الأمر الجديد وقف قبول اللاجئين من إلى أجل غير مسمى. الديمقراطيون يردون وقال تشاك شومر، زعيم الديمقراطيين المعارضين في مجلس الشيوخ الأمريكي، إن التدابير الجديدة ستواجه "نفس المسار الشاق في المحاكم"، كما حدث لأمر ترامب التنفيذي السابق في 27 كانون الثاني/يناير الماضي. وأضاف شومر أن "فرض حظر مخفف لا يزال حظرا. ورغم التغييرات التي أجرتها الإدارة، فهذا الأمر التنفيذي الخطير يجعلنا أقل أمنا، وليس أكثر أمنا. إنه قاس مؤلم وغير أمريكي". وقال مسؤول كبير من وزارة الأمن الداخلي في اجتماع غير رسمي مع الصحفيين إن إدارة ترامب تعتقد أن الأمر التنفيذي الأول كان "على أساس قانوني متين". وأوضح أن ترامب قرر إصدار أمر منقح "يعالج معظم مخاوف المحكمة" لتجنب التأخير في معركة قانونية مطولة. العراق يرحب وأعربت وزارة الخارجية العراقية عن ارتياحها لقرار ترامب، الذي نص على استثناء العراقيين من حظر السفر للولايات المتحدة الأمريكية. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد جمال إن القرار الأمريكي "خطوة هامة في الاتجاه الصحيح الذي يعزز التحالف الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن" في العديد من المجالات وفي مقدمتها محاربة الإرهاب. فيما قال وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز، اليوم إن نحو 300 لاجئ في الولايات المتحدة يخضعون للمراقبة الاتحادية على خلفية الاشتباه باحتمال تورطهم في أنشطة إرهاب. وأضاف أن السلطات الاتحادية "تعرف أن الأشخاص الساعين لدعم أو ارتكاب هجمات إرهابية هنا سوف يحاولون الدخول من خلال برنامجنا للاجئين". وتابع سيشنز "في الواقع، أكثر من 300 شخص جاءوا إلى هنا كلاجئين هم قيد فحص من مكتب التحقيقات الاتحادي تحسبا لأنشطة محتملة مرتبطة بالإرهاب".واعتبر أن الأمر التنفيذي المنقح للرئيس دونالد ترامب الذي يوقف إدخال جميع اللاجئين لمدة 120 يوما "يحمي الشعب الأمريكي" من خلال تعزيز تنفيذ "عملية الفحص والتدقيق. أ.ح/ع.ش (د ب أ)

الوطن

أضف تعليق

أحدث الاخبار

مساء dmc - لقاء مميز وحوار رائع مع رئيس مجلس إدارة و المدير التنفيذي لمؤسسة صناع الخير |

مساء dmc - لقاء مميز وحوار رائع مع رئيس مجلس إدارة و المدير التنفيذي لمؤسسة صناع الخير |

اليوم.. نظر استئناف أولى جلسات محاكمة هبة قطب على حبسها شهر

اليوم.. نظر استئناف أولى جلسات محاكمة هبة قطب على حبسها شهر

الريال اليمني يتعافى نسبيا بسبب الوديعة السعودية

الريال اليمني يتعافى نسبيا بسبب الوديعة السعودية

مصرع القيادي الحوثي "أبو الزهراء" الكبسي في البيضاء

مصرع القيادي الحوثي "أبو الزهراء" الكبسي في البيضاء

مساء dmc - د.محمد العقبي | الناس أصبحت متشككة في كلمة "مبادرة" جداً وخصوصاً بعد  2011

مساء dmc - د.محمد العقبي | الناس أصبحت متشككة في كلمة "مبادرة" جداً وخصوصاً بعد 2011

مساء dmc - مصطفى زمزم | نحن متطورون جداً في طب العيون بمصر وهدفنا القضاء على مسببات العمى|

مساء dmc - مصطفى زمزم | نحن متطورون جداً في طب العيون بمصر وهدفنا القضاء على مسببات العمى|

مساء dmc - د.محمد العقبي | مبادرة عنيك في عنينا كانت تحتاج لدعم ولم نكن نتوقع سرعة استجابة الرئيس

مساء dmc - د.محمد العقبي | مبادرة عنيك في عنينا كانت تحتاج لدعم ولم نكن نتوقع سرعة استجابة الرئيس

«زي النهارده» في 20 يناير 2008 .. وفاة المطربة والممثلة سعاد مكاوي

«زي النهارده» في 20 يناير 2008 .. وفاة المطربة والممثلة سعاد مكاوي

الرئيس المصري يعلن ترشحه لفترة رئاسية جديدة

الرئيس المصري يعلن ترشحه لفترة رئاسية جديدة

ما الفرق بين الوجوه الناعمة والوجوه الخاشعة-لـ د/ عصام الروبي - منهج حياة

ما الفرق بين الوجوه الناعمة والوجوه الخاشعة-لـ د/ عصام الروبي - منهج حياة