تايلاند تنتظر إعلان ملكها الجديد

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعد شهر ونصف الشهر على وفاة والده، يعلن الأمير التايلاندي ماها فاجيرالونجكرون، ملكا الخميس، كما قال مكتبه، ما يدشن عصرا جديدا لهذا البلد الذي تحتل فيه الملكية حيزا كبيرا.

وكان برلمان تايلاند، دعا الثلاثاء الأمير، إلى اعتلاء العرش بعد اسابيع من الشكوك التي أثارت قلقا، وكان الأمير البالغ من العمر (64 عاما)، أثار مفاجأة بعد ساعات على وفاة والده، بإعلانه أنه بحاجة "لمهلة" قبل أن يعتلي العرش.

وبعد مراسم ملكية معقدة، سيستقبل الأمير رئيس المجموعة العسكرية الحاكمة بريوت شان-أو-شا ورئيس المحكمة العليا، ورئيس البرلمان الذي سيدعوه إلى اعتلاء العرش.

وقال مكتب الأمير، في بيان عنه، إنه "سيلقي خطابا يعلن فيه قبوله، قبل أن ينحني أمام صورة والده".

واحتفالا باعتلاء راما العاشر العرش، ستقرع الطبول في كل معابد البلاد بعد الإعلان. إلا أن الملك الجديد لن يتوج فورا إذ أن هذه المراسم لا يمكن أن تجرى قبل إحراق جثمان الملك الراحل بوميبول الذي يفترض إلا يجري قبل مرور عام واحد على وفاته.

وكان الأمير يمضي الجزء الأكبر من وقته في ألمانيا، وتثير شخصيته التي توصف بالمتقلبة جدلا بين مستشاري القصر والجنرالات الحاكمين، كما يقول المحللون.

الوطن

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Your SEO optimized title page contents