روسيا: مستعدون لتوفير ممر آمن لتوصيل مساعدات إلى حلب

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي قوله، الأربعاء، إنه يأمل في أن يُحل الوضع في حلب بسوريا بنهاية هذا العام.

ونقلت رويترز عن بوغدانوف قوله رداً على سؤال عما إذا كان يمكن حل الوضع في حلب بنهاية عام 2016 "نأمل أن يحدث ذلك".

فيما أعلنت روسيا أيضاً أنها مستعدة لتوفير ممر آمن لمنظمات الإغاثة التي تريد توصيل مساعدات لشرق حلب.

وتابعت موسكو أن طائرتها لم تقصف أهدافاً في حلب منذ 44 يوماً.

250 ألف مدني مهددون بالموت في حلب

 

من جهة أخرى، دعا رئيس المجلس المحلي لإحياء حلب الشرقية، بريتا الحاج حسن، الأربعاء، إلى تأمين "ممر آمن" للسماح لمئات الآلاف من المدنيين المحاصرين والمعرضين للقصف الذي تنفذه قوات النظام بمغادرة المدينة.

وقال بريتا الحاج حسن إثر لقاء في باريس مع وزير الخارجية جان مارك ايرولت "دعوا المدنيين يخرجون، احموا المدنيين، أمنوا ممراً آمنا لكي يتمكنوا من المغادرة".

كما أضاف بريتا الحاج حسن "هناك 250 ألف مدني مهددون بالموت. في الأحياء التي سيطرت عليها قوات النظام والميليشيات الإيرانية تجري عمليات إعدام تعسفية وتصفية حسابات، كل الرجال ممن هم تحت سن 40 عاماً تم توقيفهم. النظام يمارس سياسة الأرض المحروقة لذبح حلب ومن ثم احتلالها".

أيضاً، تابع بريتا الحاج حسن "باسم الإنسانية، باسم القانون الدولي، نطالب بأن يسمح للمدنيين بمغادرة حلب".

وخرج بريتا الحاج حسن قبل أشهر من حلب ولم يعد بوسعه العودة إليها بسبب الحصار الذي فرضته قوات النظام.

#تهجير_حلب

العربية نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Your SEO optimized title page contents