أخبار عاجلة

وصول أولى طائرات الجسر الإغاثي الجوي السعودي إلى سقطرى وصول أولى طائرات الجسر الإغاثي الجوي السعودي إلى سقطرى

وصول أولى طائرات الجسر الإغاثي الجوي السعودي إلى سقطرى

« الحدث» ()

وصلت أمس (الأحد)، أولى طائرات الجسر الإغاثي الجوي السعودي المقدم من المملكة عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية إلى سقطرى؛ لمساعدة الأهالي.

وأوضح المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، أنه إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ومتابعة ولي عهده الأمين، بتلمس حاجات الأشقاء في اليمن جراء الإعصار «موكونو» فقد سيّر المركز أولى طائرات الجسر الجوي تحمل على متنها المواد الإيوائية والغذائية الأساسية، إضافة إلى فريق مختص من المركز للإشراف على توزيع هذه المواد في سقطرى.

وبيّن الدكتور الربيعة أن المركز بادر بهذا الجسر عقب تحذير المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة من توجه الإعصار «موكونو» نحو الجزيرة سارع المركز لإغاثة المناطق المتأثرة جراء الإعصار، وذلك بتجهيز وتوفير أطنان من المواد الإغاثية العاجلة تشمل مواد غذائية وأدوية وأغطية وملبوسات لتقديمها على وجه السرعة لأهالي الجزيرة، الذين يعانون شحا كبيرا في هذه المواد وللتخفيف من آثار الإعصار عليهم.

ورفع الدكتور الربيعة شكره لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، على هذه اللفتة الإنسانية الكريمة، سائلاً الله تعالى أن يجعلها في ميزان حسناتهم، مبيناً أن الطائرة الإغاثية ستتبعها طائرات وفق جدول وخطة إغاثية بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة.

من جهة ثانية، التقى الدكتور عبدالله الربيعة، محافظ محافظة عمران اللواء الركن عبدالرحمن الصعر، وذلك في مقر المركز بالرياض.

وناقش الجانبان عددا من الموضوعات الإغاثية والإنسانية، وكذلك المشاريع المتنوعة التي قدمها المركز لمحافظات اليمن ومنها عمران التي شملتها تلك المساعدات.

وعبر محافظ عمران عن شكره للمملكة العربية التي قدمت الخير الكثير من خلال المركز في مختلف اليمن دون تمييز، مبينا أن المساعدات العاجلة في اليمن كان لها الأثر الكبير في تخفيف الأوضاع التي يعانيها أبناء المحافظات جراء ما ارتكبته الميليشيات الحوثية.

إلى ذلك واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لليوم العاشر من رمضان توزيع وجبات إفطار صائم في مختلف مديريات ومحافظات اليمن، وذلك في إطار مشروع توزيع 264080 وجبة إفطار صائم، تستهدف 13 محافظة يمنية هي عدن، ومأرب، وشبوة، والمهرة، والجوف، وحضرموت، والحديدة، والبيضاء، وأبين، وتعز، ولحج، والضالع، وصنعاء.

وشمل التوزيع كلا من مديريات المكلا والشحر وغيل باوزير وتريم وسيئون بمحافظة حضرموت (1454 وجبة)، مديريتي الغيل والحزم بمحافظة الجوف (1130 وجبة)، كما تم توزيع 200 سلة غذائية بمركز الأعلى في مديرية حيس بمحافظة الحديدة. ونفّذ المركز بالتعاون مع المكتب التنموي لمنظمة التعاون الإسلامي بالصومال مشروع المساعدات الغذائية الرمضانية، الذي يشمل توزيع 24684 سلة غذائية رمضانية، و240 طناً من التمور، استجابة لنداءات الاستغاثة التي أطلقتها الحكومة الصومالية ومساندة للشعب الصومالي.

ودشن المركز أمس توزيع سلال غذائية رمضانية تستهدف الأسر الفلسطينية في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في بيروت، حيث بدأ التوزيع في مخيم «مار الياس»، وسيشمل التوزيع في اليومين القادمين المخيات الأخرى للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وتجسد هذه المساعدات الوقفة الإنسانية الأخوية من المملكة ممثلة بالمركز تجاه الأشقاء الفلسطينيين، وفي إطار المشاريع الإنسانية المقدمة من المملكة لجميع الدول والشعوب المتضررة والمحتاجة.


صحيفة عكاظ

أضف تعليق

أحدث الاخبار

Zanobya Magazine