أخبار عاجلة

تتويج الحاصلين على وسام صلالة للتميز والإبداع في نسخته الأولى تتويج الحاصلين على وسام صلالة للتميز والإبداع في نسخته الأولى

تتويج الحاصلين على وسام صلالة للتميز والإبداع في نسخته الأولى

بهدف تحفيز المبدعين والمجيدين وترسيخ العمل التطوعي
صلالة ـ من عوض دهيش:
احتفل امس الاول بتتويج الحاصلين على وسام صلالة للتميز و الإبداع في نسخته الأولى بتنظيم من مكتب سعادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني نائب رئيس مجلس الشورى وممثل ولاية صلالة. رعى الحفل سعادة الشيخ خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى الاحتفال.
حضر الاحتفال عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأعضاء مجلس الشورى والمسؤولين بالقطاعين العام والخاص وعدد من أصحاب المبادرات والمشاريع من المجتمع المحلي وممثلي وسائل الإعلام المحلية في محافظة ظفار.
تأتي هذه المسابقة بهدف تحفيز وتشجيع المبدعين والمجيدين وترسيخ العمل التطوعي والمبادرة في المجتمع المحلي والحث عليه، بالإضافة إلى إبراز أعمال وجهد الفائزين بجوائز وسام صلالة للإبداع والتميز وجعلهم قدوة ونبراساً لغيرهم، وأيضاً رد الجميل والثناء للمبدعين والمجيدين في المجتمع، فضلاً عن تقديم أمثلة ناجحة للمجتمع لتكون قدوة مجتمعية لجيل المستقبل.
وقد صرّح سعادة الشيخ خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى راعي المناسبة حول هذا الحدث قائلاً: إن مثل هذه المبادرات تكشف عن المواهب والطاقات الشبابية وتعزز من روح الحماس والتفاعل بين الشباب في المجتمع وهذه المبادرة قدمت نماذج مجيدة من أبناء عمان الأوفياء.
موضحاً أنه مما لاشك فيه أن هذه المبادرة أيضاً ستكون حافزاً لافتاً في ولادة مبادرات اخرى جديدة ستحاول لأن تصل إلى منصات التتويج في قادم الأعوام. وأكد سعادة الشيخ رئيس مجلس الشورى أن عمان ولادة بالمواهب والابداعات في كافة ربوعها وعلينا أن نساهم جميعا في الأخذ بأيديهم، مشيراً إلى أن وسام صلالة للتميز والابداع نموذج يحتذى به في دعم الجهود والمبادرات في السلطنة.
وقد بدأ الحفل بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم، تلا ذلك تقديم كلمة الافتتاح ألقاها سعادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني المشرف العام لوسام صلالة للتميز والابداع، ثم قدمت الدكتورة فاطمة بنت أحمد الغساني مديرة دائرة البرامج التعليمية بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار ورقة عمل بعنوان:(أهمية العمل التطوعي)، بعد ذلك وقدم المنشد عبدالعزيز بن سعيد بامخالف الفائز بمسابقة الطائر المحكي العام الماضي فقرة إنشادية خلال برنامج الحفل.
ثم بدأت مراسم التتويج بعرض مرئي عن الفائزين بالوسام في دورته الأولى، ثم تكريم لجنة التحكيم، بعد ذلك الإعلان عن أسماء الحاصلين على وسام صلالة للتميز والابداع.
وقال سعادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني نائب رئيس مجلس الشورى وممثل ولاية صلالة، المشرف العام لوسام لوسام صلالة للتميز والابداع في كلمته الافتتاحية خلال الحفل: بأن هناك خيطاً رفيعاً بين النجاح والفشل وبين الانسان العادي والمتميز، ولكي يتحقق الإبداع يجب أن يملك الفرد الإرادة القوية والقدرة المصاحبة للعمل ليصنع مستقبلاً ناجحاً ومتميزاً.
واستدل سعادته بما قاله المدرب والمستشار الدولي في التنمية البشرية أحمد محمد السعدي: في البداية يجب أن نعرف أن الأفراد المتميزين هم الأفراد المؤهلون بدرجة عالية من الأداء، فهم أصحاب الأداء العالي مقارنة مع المجموعة العمرية التي ينتمون إليها، وقد كرم الله الإنسان عن غيره من المخلوقات، وأعطاه الدافع والتحكم والتطلع لإيجاد سبل نجاحه في الحياة ليتميز بطبعه في حياته وعمله.
وأضاف في حديثه: يرى العديد من الباحثين أن الفرد المتميز في عمله يملك الكثير من الدوافع، والتي من أهمها: الدافع الشخصي، والحماس نحو العمل، والرغبة في التحدي، والاندفاع نحو تحقيق الأهداف، إضافة إلى الإيجابية التامة في التعامل مع الآخرين، ومرونة التفكير، وزيادة النشاط المصاحب للارتفاع في القدرات العقلية والأدائية، واحترام الذات، والرغبة في تحقيق الاستقلال، ولا يأتي كل ذلك إلا بالرغبة المستمرة في تحقيق النجاح وحب الاستطلاع والقدرة على تقديم مساهمات مبتكرة وجادة وأصيلة في مجال العمل، وهذا ما لمسناه من الذين نحن الليلة بصدد تكريمهم.
وتابع المشرف العام لوسام صلالة للتميز والابداع قائلاً: يُعد العمل التطوعي عنوان الخدمة الإنسانية والوسيلة إلى إسعاد البشرية وهذا ما رسخته عاداتنا وتقاليدنا المجتمعية.
وحول تفاصيل المشاركين ذكر سعادته بأنه باب الترشيح فتح لفئات الوسام الستة، عبر رابط الكتروني خلال الفترة من 15 الى 22 فبراير، اتتنا خلالها الترشيحات من 10955 شخصاً، رشحوا 360 مترشحاً لفئات الوسام الستة، وبعد تطبيق المعايير على المترشحين في الفرز الاولي تم إعتماد 25 مترشحاً وأختارت لجنة التحكيم 6 للفوز بالوسام وتوصية بتكريم 4 بشهادات تقدير نحتفي الليلة بتكريمهم.
وختم بالشكر لكل الداعمين لهذا الوسام وهم الشيخ مصطفى بن عبدالقادر الغساني ومركز ترابط للمؤتمرات وعبدالصمد القرشي، على إيمانهم بأهمية رعاية المتميزين والمبدعين في المجتمع وموافقتهم لرعاية هذه المبادرة في نسختها الاولى.
وأعلن سعادته خلال كلمته الافتتاحية عن تشكيل مجلس أمناء للجائزة يقومون بمتابعة تطويرها ومواصلة تجويدها والإشراف عليها خلال العام القادم ويتكون من كل من الإعلامي علي بن سعيد اليافعي، والدكتور احمد بن محسن الغساني الرئيس التنفيذي لريادة والباحث والتربوي الدكتورسالم بن عقيل مقيبل، والشيخ عبدالله الشحري إمام وخطيب بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني، وسالم بن محمد الجحفلي مؤسس فريق الأيادي البيضاء التطوعي، وخالد بن عبدالله باشعيب مدير مساعد بدائرة تنمية الموارد البشرية لشوؤن التدريب بتعليمية ظفار والإعلامية إيمان الصافي الحريبي.
وقد تم الإعلان عن الحاصلين على وسام صلالة للتميز والابداع وأتت النتائج بحصول الدكتور سالم بن عقيل مقيبل وهو من الأسماء التربوية التي يشهد لها الميدان بالكثير من المبادرات و الابداع التربوي والمعرفي والثقافي وأيضاً التاريخي إذ درب أكثر من (10) آلاف من المعلمين والكادر التربوي، وحاضر لأكثر من ( 20) ألفاً من المجتمع العُماني خلال مسيرته، وتدرب على أيدي قادة التدريب في العالم منهم المدرب العالمي البروفسور وايت. وود. سمول، والدكتور طارق محمد السويدان، والدكتور إبراهيم الفقي، والدكتور محمود التايه واجتاز بنجاح وتفوق العديد من الدورات في مجال تنمية وتطوير المهارات الذاتية وحاصل على المؤهلات العلمية في مجال التربية والتاريخ الحديث والمعاصر، ولمقيبل عدد من المؤلفات وهي كتاب “عُمان بين التجزئة والوحدة” وكتاب “الأستاذ” والذي شمل سيرة حياة الاستاذ عبدالقادر بن سالم السيل الغساني مقتطفات من يومياته، هذا فضلاَ عن مشاركته في الإعداد للموسوعة العُمانية والساحة الأدبية على موعد مرتقب مع عدد من الاصدارات الجديدة وهي “المدرسة السعيدية بظفار 1936 ـ 1971″ و”تطور المجتمع العُماني 1914 ـ 1970″.
أما وسام صلالة للتميز و الابداع فئة العمل التطوعي فقد حصل عليه سالم بن محمد الجحفلي مؤسس فريق الإيادي البيضاء، وفريق الأيادي البيضاء مثال للتعاضد والتراحم المجتمعي وفعل الخير قد لا يعرف الفريق بعضه البعض ولكن تربطهم روح توّاقه للخير ومساعد الآخرين والتخفيف تأسس في الأول من شهر نوفمبر من العام الماضي 2017 بدعوة وجهود حثيثة من الأستاذ سالم الجحفلي، مؤسس الفريق والذي يرى أن فعل الخير يبدأ باليسير وهكذا بدأ الفريق ليكون أحد المبادرات المجتمعية التطوعية الفاعلة تحت إشراف الهيئة العامة للأعمال الخيرية. و يختص الفريق بتوفير العلاج الطبي لمن يحتاج إليه و تنطبق عليه الشروط و لا تتوفر لديه الإمكانيات المادية لذلك، وقد استطاعت المبادرة وفي أقل من عام من تجميع مايقارب (55700) ألف ريال عماني واستفادت مايقارب 40 حالة مرضية من الحصول على فرصة العلاج والاستشفاء ولله الحمد والمبادرة مازالت متواصلة بجهود الخيرين من الداعمين في الفريق من الرجال و النساء الساعين لتوفير فرصة علاج تفتح أبواب الأمل أمام الكثيرين بإذن الله تعالى.
وأما وسام صلالة للتميز و الإبداع عن فئة الريادة الإجتماعية فقد حصل عليه فيصل بن حفيظ الشنفري رئيس مركز ترابط للمؤتمرات. و قد بدأت ترابط بفكرة صغيرة في عام ٢٠٠٣ و من ثم صُقلت كل هذه العطاءات مع انضمام رئيسها فيصل الشنفري للعديد من الأنشطة المجتمعية و في عام ٢٠١٣م وكان أحد أهم الأعمدة في تأسيس العديد من المبادرات والحملات التطوعية بعد ذلك، وأما في عام 2017م تميز بإدارته المبدعة لمركز ترابط للمؤتمرات الذي قدم خلال العام نفسه ثلاثة مؤتمرات نوعية مميزة ذات قيمة محلية مضافة للمجتمع.
وأما وسام صلالة للتميز و الابداع فئة الابتكار والاختراع فقد حصل عليها المبتكر أحمد بن مسعود الكثيري، مبتكر الطائرة الذكية لتنظيف الشواطئ فأحمد تفصله خطوات قصيرة لينضم لكوكبة خريجي الكلية التقنية بصلالة في تخصص الهندسة الميكانيكية، ويقوده تخصصه وشغفه إلى الابتكار وتقديم منتجات مبتكرة لخدمة المجتمع، إذ تشهد له مقاعد الكلية التقنية بصلالة صولات وجولات بين أروقتها حتى حلّق مؤخراً بطائرته الذكية باحثاً عن فكرة ورأى أن الشواطئ يجب أن تكون أنقى وأجمل وأنها الملاذ الآمن للبشر والطير ولكل الأحياء البحرية التي نستمتع جميعا بجمالها، وللكثيري أيضاً ابتكار آخر للاستفادة من مياه البحر عبر تحليتها عن طريق الطاقة الشمسية سيعلن عنه قريبا بشكل موسع، وحقق الكثيري عدداً من الانجازات من أبرزها المركز الأول في مسابقة مؤتمر الحياة تحت الماء أبريل 2017م الذي من تنظيم الأمم المتحدة للبيئة بالشراكة الاستراتيجية مع مركز ترابط للمؤتمرات، وأيضاً المركز الثاني في مسابقة سفراء نماء للابتكار لعام 2017م.
وأما وسام صلالة للتميز والإبداع عن فئة ريادة الأعمال فقد حصل عليه رائد الأعمال حمّاد بن أحمد سويلم صاحب مشروع “عمامتي” للعمامة الجاهزة،
وهو من المشاريع العمانية المجيدة في الابتكار في الأزياء العمانية إذ يحافظ المشروع في أصل فكرته على العمامة العمانية ويتيح استخدامها بشكل مميز وثابت بفكر ابتكاري يسهل استخدامها ويجعلها أكثر عملية للصغار والكبار. وتعتمد فكرة “عمامتي” على خياطة وتصميم عمامة عمانية جاهزة للبس فوراً دون الحاجه للفها على الرأس باستخدام أي نوع من أنواع أقمشة المصرات وتتوفر أيضاً بمقاسات مختلفة، حيث يهدف المشروع إلى إبراز الهوية العمانية الأصيلة في الزي المميز وكذلك تيسيير استخدام العمامة وخاصة لفئة الصغار. وبرغم كل التحديات نجح المشروع ولديه حالياً فرعين في كل من ولايتي صلالة وبركاء بتمويل من صندوق الرفد بإدارة مميزة وحريصة من حماد بيت سويلم، و(عمامتي) أيضاً حاصل على الملكية الفكرية من وزارة التجارة والصناعة، بجانب العديد من شهادات الشكر والتقدير من وزارة السياحة قناة (MBC) عن تجهيز المشاركين بالزي العماني في برنامج “عيش سفاري” وأيضا قناة العربية عن تجهيز أحد الاعلاميين لدى تصويره لبرنامج عن ظفار وغيرها الكثير.
وأما وسام صلالة للتميز والابداع فئة الإعلام الرقمي فقد حصل عليه فهد الحساب المشرف على حساب أخبار ظفار، حيث يُقدم حساب أخبار ظفار تغطيات ومتابعات لأبرز الأحداث المحلية التي تخص المنطقة بظفار ويشكل الموقع منصة إخبارية منفردة تنقل للمتابعين والمهتمين أبرز الفعاليات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والرياضية، كما يسلط الحساب أيضا الضوء على النجاحات والتميز الذي يحققه أبناء المحافظة على صعيد المحافل المحلية والإقليمية والدولية وإبرازهم إعلامياً، ويدير الحساب ويشرف عليه فهد بن عمر بن عوض بن عبدالرحمن الحسان منذ 7 أغسطس 2016م، ويمتلك صاحب الخبرة في مجال البنوك حيث التحق بالعمل بعدة بنوك حتى استقر به الأمر بعد ذلك ليتخرج في مجال إدارة الأعمال من كلية الخليج، وللحساب تصميم مميز لنشر الخبر من خلال قالب خاص للمنشورات بهدف توثيق الأخبار بالحساب كهوية خاصة به، واختار شعاراً ليجسد الهوية التاريخية التي تتميز بها ظفار، ولا يقف حساب “أخبار ظفار” عند التغطيات وتوثيق الأخبار المحلية وحسب وإنما يقدم الحساب راعيات إعلامية للفعاليات المتميزة بالمجتمع.
بعد ذلك تكريم عدد من الأفراد والمشاريع والمبادرات المجتمعية واصحابها وهم كل من خالد بن علي آل إبراهيم وهو من أحد الشباب المبادرين والمبدعين في الأعمال التطوعية وله العديد من المشاريع في هذا المجال، وكذلك تم تكريم فريق أرض اللبان للمشي الحر وهو فريق يهدف لغرش ثقافة المشي والاهتمام بالصحة، وكذلك تكريم المنشدة بيان بنت سالم النهدي.

الوطن (عمان)

أضف تعليق

أحدث الاخبار

بالفيديو - موريتانيا تقترب من الظهور لأول مرة في كأس أمم إفريقيا

بالفيديو - موريتانيا تقترب من الظهور لأول مرة في كأس أمم إفريقيا

فرنسا: السيناريو الأفضل هو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي باتفاق

فرنسا: السيناريو الأفضل هو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي باتفاق

بالفيديو – البرازيل بطل السوبر كلاسيكو.. ميراندا يقتل الأرجنتين في الـ+90

بالفيديو – البرازيل بطل السوبر كلاسيكو.. ميراندا يقتل الأرجنتين في الـ+90

مباشر – فرنسا (2) - (1) ألمانيا.. جوووول جريزمان والثاااني

مباشر – فرنسا (2) - (1) ألمانيا.. جوووول جريزمان والثاااني

البرازيل تهزم الأرجنتين بهدف قاتل في "سوبر كلاسيكو" (فيديو)

البرازيل تهزم الأرجنتين بهدف قاتل في "سوبر كلاسيكو" (فيديو)

لجنة الشباب بالشورى تناقش عدداً من الموضوعات المتعلقة بالموارد البشرية

لجنة الشباب بالشورى تناقش عدداً من الموضوعات المتعلقة بالموارد البشرية

أمين عام وزارة الخارجية يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير بولندا

أمين عام وزارة الخارجية يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير بولندا

ابن علوي يستقبل وفداً من الخارجية الإيرانية

ابن علوي يستقبل وفداً من الخارجية الإيرانية

احتياط القوة البرية تنفذ الضربة المضادة ضد قوات الأوهام المفترضة بنجاح تام في تمرين (الشموخ/2)

احتياط القوة البرية تنفذ الضربة المضادة ضد قوات الأوهام المفترضة بنجاح تام في تمرين (الشموخ/2)

محافظ ظفار يزور عدداً من الولايات الساحلية بالمحافظة للوقوف على أضرارها

محافظ ظفار يزور عدداً من الولايات الساحلية بالمحافظة للوقوف على أضرارها

Zanobya Magazine