أخبار عاجلة

نقيب أطباء دمياط السابق يرفض المثول للتحقيق بسبب بوست انتقاد بنك الدم نقيب أطباء السابق يرفض المثول للتحقيق بسبب بوست انتقاد بنك الدم

نقيب أطباء السابق يرفض المثول للتحقيق بسبب بوست انتقاد بنك الدم

رفض الدكتور محمد عبدالله نقيب أطباء السابق، المثول أمام إدارة الشئون القانونية بمديرية الصحة عقب قرار الدكتور جمال عبد الناصر، وكيل بدمياط، بإحالته للتحقيق بسبب قيامه بكتابة بوست على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى "" انتقد فيه العاملين ببنك الدم الرئيسى بسبب رفض مسئولى البنك إجراء تحليل فيروسات لفصيلة دم قبل إعطائه لمريضة قبل دخول غرفة العمليات فى وقت متأخر من الليل قائلا لهم انتظروا للصباح .

 

وأرسلت مديرية الصحة إنذارين لنقيب الأطباء السابق للحضور للإدلاء بأقواله ولكنه لم يحضر للتحقيق.

 

وبدأت القضية فى التصعيد بقيام نقيب الأطباء السابق بتقديم مذكرة لمديرية الصحة، حيث إن بنك الدم الرئيسى يتبعها وذلك بتاريخ 20 سبتمبر ولم يتم التحقيق فيها وعندما تكررت نفس الواقعة مرة أخرى استفسر عما وصلت إليه التحقيقات فى الواقعة السابقة ففوجئ بإحالته للتحقيق أمام الشئون القانونية بالمديرية لنشر الواقعة على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" دون الرجوع للإدارة.

 

ونشر الأسبوع الماضى تقريرا عن مخالفات إنشائية بمبنى بنك الدم تمثلت فى عدم ربط الأحمال الكهربائية على المستشفى وربطها بالمولدات الكهربائية ومخالفات فى خلاطات وحنفيات أحواض التعقيم.

 

 

اليوم السابع

أضف تعليق