أخبار عاجلة

كريم صلاح المدير الإقليمى للشرق الأوسط وأفريقيا يؤكد فى حواره مع « الحدث»: «ساندستورم» الإماراتية من أبو ظبى لأسواق الشرق الأوسط وأفريقيا !

اشترك لتصلك أهم الأخبار

منذ عدة أشهر تناثرت العديد من الأخبار حول إستعداد الإمارات العربية المتحدة وبالتحديد عاصمتها «أبوظبى» لإطلاق أولى سياراتها المصنعة محليا بالكامل، لتكون أول سيارة إماراتية تحمل جنسيتها الوطنية، وبالتحديد ضمن فئة السيارات رباعية الدفع SUV، وبالفعل بعد مرور تلك الفترة القصيرة نسبياً، وضمن إحتفالية ضخمة تم تنظيمها فى «أبوظبى» شهدت السوق الإماراتية إنطلاق علامة «ساندستورم» رسميا بالسوق المحلية الإماراتية فى إعلان واضح أنها خطوة هامة للسوق الإماراتية المحلية وكذلك بداية واعدة نحو التوسع إلى سائر دول منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وليس ذلك فحسب، بل والإستعداد لتجميع سيارات الشركة محليا فى أيضا بالمرحلة التالية.

ومع هذا الزخم الكبير الذى بدأ ينتشر بين المهتمين بهذه الخطوة الإماراتية الهامة ومن ثم المصرية بالمرحلة التالية، أتيحت لنا الفرصة بالقاهرة للقاء المهندس كريم صلاح المدير الأقيلمى للشرق الأوسط وأفريقيا لسيارات «ساندستورم»، والذى كان فى القاهر فى زيارة عمل لمتابعة الوكلاء المرشحين لتمثيل العلامة الجديدة بالسوق المصرية، وكذلك بدء الإستعداد لوضع خطط التجميع المحلى والتعاقد مع موردى الصناعات المغذية المحليين، وغيرها من الأمور الهامة للإعداد لتقديم سيارات «ساندستورم» بالسوق المصرية.

كيف بدأت فكرة «ساندستورم» حتى تم إطلاقها من الأمارات العربية المتحدة؟

بداية فكرة المشروع جاءت منذ ما يقرب من ثلاثة سنوات ماضية ومن خلال الدكتورة ماجدة العزازى التى تعد إحدى سيدات الإعمال النشطات والتى تنتمى لأسرة شهيرة بمجال ريادة الأعمال بدولة الإمارات والتى تعد أول سيدة على مستوى العالم تقوم بإنشاء وإمتلاك شركة سيارات فالتجارب السابقة للسيدات بهذا القطاع على مستوى العالم لم تتعد حاجز الإدارة أو ملكية بعض الأسهم، وليس إنشاء وإمتلاك وإدارة كما فى حالة د. ماجدة وخاصة مع خبراتها السابقة فى العمل الإدارى المهم بشركة «نمر» إحدى أهم شركات السيارات العسكرية الإماراتية. وقد بدأنا الشروع العمل الفعلى للمشروع منذ ما يقرب من عام ماضى إلى أن قمنا مؤخرا بالتقديم الرسمى لسيارات «ساندستورم» بالسوق اللإماراتية.

ماذا عن الخبرات التكنولوجية التى ساهمت بإنتاج هذه السيارات لتصل لنا بهذا الشكل المتكامل؟

تعود التكنولوجيا الصناعية للسيارة بشكل رئيسى للخبرة الفرنسية بالتعاون مع الجانب الصينى، فيما يأتى التصميم العام للسيارة من أحد المصمميم الشهيرين الإنجليز، أما المحرك فيأتى من شركة «ميتسوبيشى» بالكامل والذى جاء مع طراز «الريم» المجهز لإستقبال سبعة ركاب براحة تامة. رباعى الأسطوانات بسعة 2.0 لتر تيربو وقادر على إستخراج طاقة حصانية تبلغ 215 حصان / 5600 د.د. فيما يصل عزمه إلى 280 نيوتن متر/ 2000 – 4000 د.د. وقد تم إتصاله بناقل سرعة يدوى خماسى السرعات ، وسيتم دعمها بناقل أوتوماتيكى لاحقاً. أما السيارة الأخرى (S 24) ضمن فئة "البيك أب" مزدوجة الكابينة فقد جهزت بمحرك سعة 2.4 لتر والذى يستخرج طاقة حصانية تبلغ 134 حصان/ 5250 د.ق ويصل أقصلى عزم له عند 200 نيوتن متر/ 2500 – 3000 د.ق وفيما يخص بإختبارات السلامة على السياراتين فقد تمت بمعرفة (InterTek) أحد أهم الهيئات الألمانية المعروفة فى هذا الشأن والتى تتفوق بمواصفاتها على المواصفات الخليجية المتشددة.

ماذا عن خطة الإنتاج الفعلى ؟

نستعد لبدء الإنتاج الفعلى لسيارات الشركة – وخاصة الريم رباعية الإندفاع – مع شهر سبتمبر المقبل وذلك من خلال منشأة التصنيع المؤقتة التى أعددناها وسيتم ذلك بإنتاج 1,000 سيارة / وردية سنوياً. سترتفع بالوصول إلى 10 – 12 ألف سيارة سنوياً بنظام 6,000 سيارة سنوياً بوردية العامل الواحدة وذلك بعد إفتتاح مصنع الشركة الكبير خلال عام من الآن بمنطقة «الرحايل» الصناعية المتواجدة بضواحى أبوظبى، كما سنبدأ بالتصدير لسيارات الشركة فور البدء بالإنتاج وخاصة لدول كمصر ، ، البحرين ، سلطنة عمان ، لبنان وتشاد، بحسب ما تلقينا طلبات منهم بشكل مبدئى. كما أود الإشارة إلى أن الإستفادة من الإتفاقيات العربية من جانب ، وإتفاقيات مصر مع الدول الأفريقية من جانب آخر سوف يساعدنا بقوة فى حرية التصدير بدون عوائق لكافة الدول المستهدف التصدير إليها. وقد يكون أهم ما سنفاجأ به العالم بشكل عام والدول التى سنتواجد بها بشكل خاص هو تقديمنا لسيارة عاملة بالكهرباء بالكامل ضمن فئة الـ SUV والتى ستحمل إسم «الديمانى» وهو أحد أنواع الغزلان الإمارتية الشهيرة – شأن الريم – والتى سيتم إنتاجها وكذا بطارياتها ضمن إنتاج المصنع الإماراتى فقط بالوصول للعام 2020، مع إمكانيات واسعة للتصدير بطبيعة

ما هى الدول التى سيتم الإعتماد على توريد الصناعات المغذية منها؟

سنبدأ فى المرحلة الأولى بالتعاون مع بعض الشركات اليابانية والكورية والتايوانية والصينية والهندية، وذلك لحين البدء فى تكوين تعاقدات مع الجانب المصرى «الذى تباطأ نسبياً لأسباب إدارية» واللذين سيكونون على رأس القائمة عند البدء فى التجميع المحلى بمصر، وخاصة مع رغبتنا الملحة فى رفع نسب المكون المحلى لأعلى نسب ممكنة وخاصة أن سيارتنا لا تعود لأى مصنع عالمى قد يفرض علينا نسب مستوردة من الخارج للصناعات المغذية الداخلة فى تصنيعها. بل أننا أصحاب القرار بشكل كامل فيما يخص هذه النسب وبما يزيد عن المقرر بالقانون المصرى.

ما هى الخطوات التى تم إتخاذها فى إتجاه التصنيع والتجميع بكل من الإمارات ومصر؟

لقد قمنا بتوقيع إتفاق «مبدئى» مع الهيئة العربية للتصنيع للعمل معنا فى مشروعنا على ثلاثة محاور رئيسية هى: التجميع المحلى لسيارات الشركة ومن ثم الإنتقال للتصنيع المتكامل - نقل الخبرات والتدريب للإمارات وخاصة لما تتمتع به الهيئة من تاريخ حافل فى هذا المجال - المساعدة والمساندة فى توريد الصناعات المغذية للسيارات بالتعاون مع العديد من المصنعين المصريين.

ما هى رؤية الشركة للسوق المصرية؟ وكيف تخطط للمنافسة بها؟

فى البداية نحن الآن بمرحلة التفاوض على من سيمثلنا كوكيل لسيارات «ساندستورم» فى السوق المصرية، وتأتى المفاضلة فى الوقت الحالى بين ثلاثة شركات قوية السمعة وهى مجموعة الشرقاوى «الشركاء بوكالة مرسيدس فى مصر وكذا ملاك مصنع إيجا الذى كان يقوم بصناعة سيارات مرسيدس سابقاً بمصر» ولديهم الخطط المبدئية ليس فقط بتمثيل سيارات «ساندستورم» كوكيل، ولكن كتصنيع محلى على خطوط إنتاج مصنعهم أيضاً. ومجموعة جيوشى موتورز واللذين أبدوا إستعدادهم أيضاً لتمثيل سيارات «ساندستورم» كوكالة وكتصنيع بمصنعهم الجديد بمدينة العاشر من رمضان. فيما تأتى المجموعة الثالثة وهى مجموعة السبع أوتوموتيف والتى ستكون أكثر تركيزا على التمثيل التجارى وخارج خطة التصنيع. أما عن الدور الذى ستلعبه «ساندستورم» كشركة أم فى التواجد بالسوق المصرية فستكون كشريك إستراتيجى للوكيل الذى سيتم إختياره بين هؤلاء الثلاثة، مع الإعداد بالطبع لإفتتاح مكتب تمثيل خاص بنا فى القاهرة لن يكتفى بإدارة أعمال السوق المصرية فحسب، بل وسيتابع الأسواق الأفريقية المسهدف التعاون معها. وفيما يخص التوقيت المخطط للإعلان عن إختيار الوكيل المزمع إعتماده نهائياً بالسوق المصرية، فسيأتى ذلك بعد إبداء الرأى بشكل تفصيلى ونهائى من جانب د. ماجدة العزازى، والتى يتوقع أن تقوم بالإعلان رسمياً عن الوكيل الذى سيتم إختياره من خلال مؤتمر صحفى كبير بالقاهرة بعد الإنتهاء من شهر رمضان المبارك والأعياد.

ما هى توقعاتكم لإستقبال سيارتكم بالسوق المصرية بصفة خاصة وباقى الأسواق المستهدفة بصفة عامة؟

مع الدراسة المستفضة التى قمنا بها بالسوق المصرية لنوعية وأسعار سيارات الدفع الرباعى وخاصة القادرة على إستيعاب سبعة ركاب براحة تامة، وجدنا أن سيارتنا ستكون منافس بقوة على كافة المستويات، والأمر نفسه لسيارتنا البيك-أب مزدوجة الكابينة والتى يفتقر السوق لتواجدها بشكل كافى وخاصة للمجمع منها محلياً. وهذا الدور التى ستلعبه «ساندستورم» فى سد نقص الإحتياج لهذه الفئات من جانب ولتعويض فروق الأسعار بشكل ملحوظ من جانب آخر ، وذلك بخلاف السوق الخليجية والشرق أوسطية المتطلبة بشدة لهذه الفئات بطبيعة الحال.

المصرى اليوم

أضف تعليق

أحدث الاخبار

2 الشيخ احمد اسماعيل عزاء الحاج صبرى صالح عميد عائلات صالح بكفر سعد

2 الشيخ احمد اسماعيل عزاء الحاج صبرى صالح عميد عائلات صالح بكفر سعد

4 الشيخ احمد اسماعيل عزاء الحاج صبرى صالح عميد عائلات صالح بكفر سعد

4 الشيخ احمد اسماعيل عزاء الحاج صبرى صالح عميد عائلات صالح بكفر سعد

إسرائيل تسجل زيادة غير مسبوقة في توافد الأوكرانيين عليها

إسرائيل تسجل زيادة غير مسبوقة في توافد الأوكرانيين عليها

السفيرة عزيزة - " قوارب التنين " رياضة تختلف عن التجديف العادي

السفيرة عزيزة - " قوارب التنين " رياضة تختلف عن التجديف العادي

بن دغر يشيد بدور قوات الشرطة العسكرية في حماية المؤسسات والوحدات العسكرية

بن دغر يشيد بدور قوات الشرطة العسكرية في حماية المؤسسات والوحدات العسكرية

ميناء دمياط يستقبل 2810 طن قمح

ميناء دمياط يستقبل 2810 طن قمح

150 طناً من التمور هدية المملكة إلى باكستان

150 طناً من التمور هدية المملكة إلى باكستان

إقالة سامباولي تكلف الاتحاد الأرجنتيني 20 مليون دولار

إقالة سامباولي تكلف الاتحاد الأرجنتيني 20 مليون دولار

المنتخب يؤدي صلاة الجمعة بـ«قلب الشيشان» ويتدرب في الخامسة عصراَ

المنتخب يؤدي صلاة الجمعة بـ«قلب الشيشان» ويتدرب في الخامسة عصراَ

استعدادات منتخب «الأسود الثلاثة» لمباراته ضد بنما تتصدر عناوين الصحف الإنجليزية

استعدادات منتخب «الأسود الثلاثة» لمباراته ضد بنما تتصدر عناوين الصحف الإنجليزية