أخبار عاجلة

"جدوى للاستثمار" ترفع توقعتها لنمو الاقتصاد السعودي خلال 2018 لـ2.2%

الرياض - : رفعت شركة الأبحاث جدوى للاستثمار في أحدث تقرير لها، توقعات نمو الاقتصاد السعودي لمستوى 2.2% خلال العام الجاري، مقارنة بتقديرات سابقة عند 1.5% عن نفس الفترة.

وقالت جدوى للإستثمار في تقرير شهر يوليو الجاري، أنها عدلت توقعاتها بشأن نمو الاقتصاد السعودي، نتيجة تقديرات بتحصن في قطاع النفط، خلال العام الجاري.

وكانت أسعار النفط قد شهدت ارتفاعاً كبيرة خلال الفترة الماضية، ليسجل خام "برنت" مستوى 80 دولار في شهر مايو الماضي، قبل أن يهبط لـ74 دولار بتداولات اليوم الأربعاء.

وبحلول الساعة 8:13 مساءً بتوقيت جرينتش هبط سعر عقود خام "برنت" القياسي بنسبة 6.1% إلى 74.06 دولار للبرميل، كما تراجع سعر عقود خام "نايمكس" تسليم أغسطس بمقدار 4.7% عند 70.60 دولار للبرميل.

وتوقع تقرير جدوى، أن يبلغ متوسط إنتاج المملكة من النفط لمستوى 10.3 مليون برميل يومياً خلال 2018، مرتفعاً من 10.1 مليون برميل يوميا بتقديرات سابقة.

وتابع التقرير، أنه نتيجة لتراجع الإمدادات النفطية من بعض الدول مثل وفنزويلا، مع العقوبات الأمريكية على ، فأنه من المتوقع أن تقوم المملكة بتغطية الجزء الأكبر من العجز المتوقع بأسواق النفط بالنصف الثاني من العام الجاري.

وأفاد التقرير، أن تقديرات نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي تظل عند نسبة 1.4% خلال العام 2018، مقارنة بمستوى 1% بالعام الماضي، مع توقعات بنمو القطاع الخاص غير النفطي بنسبة 1.1%، مقارنة بـ0.7% بعام 2017.

وأكملت جدوى للإستثمار، أنها عدلت تقديراتها لأسعار النفط خلال العام الجاري، لتصعد بمتوسط سعر خام "برنت" القياسي لمستوى 68 دولار للبرميل، مقارنة بتوقعات سابقة عند 60 دولار للبرميل.

وأشار التقرير، إلى أن ارتفاع أسعار النفط مع زيادة الإنتاج، سيؤدي إلى صعود الإيرادات النفطية الحكومية للمملكة لـ576 مليار ريال في 2018، مقارنة بتقديرات لموازنة نفس العام بـ492 مليار ريال.

وتوقعت جدوى، أن تخطي الإيرادات النفطية الفعلية لمستوى المقدرة بالموازنة لن يؤدي إلى زيادة الإنفاق الحكومي، بل سيسهم في خفض عجز الموازنة، لتتراجع عند 111 مليار ريال، بما يعادل 3.8% من الناتج الإجمالي المحلي، مقابل تقديرات سابقة بعجز 195 مليار ريال خلال 2018.

وذكر التقرير، أن هناك مخاطر على الاقتصاد السعودي، مثل ضعف أداء قطاع بيع الجملة والتجزئة في بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول، حيث سيبقى الإنفاق الاستهلاكي تحت الضغط نتيجة لعاملين رئيسيين، أولاهما أعداد المرافقين الأجانب الذين غادروا المملكة إلى بلدانهم قبيل زيادة رسوم المرافقين من 011 ريال للمرافق الواحد إلى 211 ريال للمرافق، ابتداءً من يوليو 2018.

والعامل الثاني، يتمثل في ارتفاع تكلفة التشغيل في ظل تطبيق دفع رسوم شهرية مقابل توظيف الأجانب.

مباشر (اقتصاد)

أضف تعليق

أحدث الاخبار

مرتضى يطالب آل الشيخ بالاستمرار في مصر ويُصرح: هديتي بقائك وليس لاعبي بيراميدز

مرتضى يطالب آل الشيخ بالاستمرار في مصر ويُصرح: هديتي بقائك وليس لاعبي بيراميدز

الليرة التركية ترتفع بعد هذا التصريح من وزير خارجية أمريكا

الليرة التركية ترتفع بعد هذا التصريح من وزير خارجية أمريكا

البوسنة تعتقل عربيين بحوزتهما أسلحة وقنابل

البوسنة تعتقل عربيين بحوزتهما أسلحة وقنابل

مودريتش يُغرد باللغة العربية عقب حصده جائزة الأفضل

مودريتش يُغرد باللغة العربية عقب حصده جائزة الأفضل

السبسي: الانتخابات الرئاسية في موعدها أواخر 2019

السبسي: الانتخابات الرئاسية في موعدها أواخر 2019

ماركا تكشف ترتيب "الأفضل" دون أصوات الجماهير.. صلاح خارج أول 3 لاعبين

ماركا تكشف ترتيب "الأفضل" دون أصوات الجماهير.. صلاح خارج أول 3 لاعبين

تمديد فترة التسجيل في نظام رخصة المعلم حتى الخميس

تمديد فترة التسجيل في نظام رخصة المعلم حتى الخميس

سلطان بن أحمد: حاكم الشارقة القدوة في الحكمة

سلطان بن أحمد: حاكم الشارقة القدوة في الحكمة

عمار بن حميد يوجه بتطبيق أساليب وبرامج تعليمية حديثة

عمار بن حميد يوجه بتطبيق أساليب وبرامج تعليمية حديثة

مؤتمر تنمية الطفولة يبحث أفضل ممارسات التعليم المبكر

مؤتمر تنمية الطفولة يبحث أفضل ممارسات التعليم المبكر

Zanobya Magazine