أخبار عاجلة

سفير في الفاتيكان يحضر احتفال الصداقة بين الكنيستين الأرثوذكسية والكاثوليكية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شارك السفير المصري في الفاتيكان، محمود سامي، في الاحتفال بيوم الصداقة بين الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والكنيسة الكاثوليكية، والذي أقيم في كنيسة «الشهيد العظيم مارجرجس» في روما.

وقال القس بولس حليم، المتحدث باسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية، في تصريحات، الأحد، إن الاحتفالية بدأت بصلاة قداس عيد العنصرة، مشيرًا إلى أن المونسينيور جابرييل كويك، سكرتير مكتب وحدة الكنائس بالفاتيكان، شارك في الاحتفاليه، حيث قرأ خلاله ممثلى الكنيستين خطابي قداسة البابا تواضروس الثاني والبابا فرانسيس، كما ألقى السفير المصري كلمة ختامية حيَّا خلالها قداسة البابا فرانسيس وقداسة البابا تواضروس.

المصرى اليوم

أضف تعليق

Zanobya Magazine