أخبار عاجلة

من هو هشام جنينة؟

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قرار مهم تصدره النيابة العسكرية، بعد ساعات من التحقيق مع المستشار رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، هشام جنينة، الذي قُبض عليه بعد تصريحاته الأخيرة بشأن امتلاك الفريق سامي عنان أدلة تثبت تورط الدولة المصرية في أحداث أعقبت ثورة يناير.

أزمات عدة كان بطلها المستشار خلال السنوات الماضية، لكن تصريحاته تلك المرة، أودت به إلى الملاحقة القانونية.

هشام جنينة، اسم يحتل صدارة الحديث السياسي في خلال الأسابيع الماضية، بعد إعلان الفريق سامي عنان اختياره نائباً له في حملته الرئاسية، وما تبعه من اعتداء على المستشار، لم يتم تحديد هوية فاعله حتى الآن.

في خضم تلك الأحداث، ترصد « الحدث» معلومات عن المستشار.

1. من مواليد المنصورة، محافظة الدقهلية، عام 1954.

2. تخرج في كلية الشرطة دفعة عام 1976، وبدأ العمل بعد التخرج كضابط بمديرية أمن الجيزة، ثم انتقل للعمل في النيابة العامة حتى أصبح قاضيًا.

3. اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية السابق، كان ضمن دفعة هشام جنينة بكلية الشرطة.

4. سبق أن أُحيل لمحكمة الجنايات في قضية ارتكاب جريمة القذف العلني بطريق النشر بحق نادي قضاة مصر ورئيسه المستشار أحمد الزند، وأعضاء مجلس إدارة النادي، في خلال حوار صحفي له بجريدة عيون الحدث.

5. أُحيل إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة جنايات الجيزة، لارتكابه جريمة السب والقذف العلني بطريق النشر، والتشهير بحق وزير العدل السابق، المستشار عادل عبدالحميد، بعد تصريحاته في جريدة الوفد في العدد رقم 8303 تحت عنوان «اخلع وشاحك يا وزير العدل».

6. اتُّهم بتسريب تقارير ضد وزارة الداخلية المصرية وإعطائها لقناة الجزيرة القطرية، لكنه نفى ذلك معتبرًا إياه محاولة لتعطيل مسيرة الجهاز المركزي للمحاسبات والتشهير به.

7. يرى أن احتجاجات 30 يونيو 2013، بمثابة «ثورة شعبية»، رافضا وصفها بأنها «انقلاب».

8. يرى أن جماعة الإخوان المسلمين جزء من المجتمع، ورفض إعلانها جماعة «إرهابية».

9. في 28 مارس 2016، أصدر قرارا بإعفائه من منصبه بعد موافقة مجلس النواب على قانون أصدره الرئيس في يوليو 2015، يمنح الرئيس سلطة إقالة رؤساء الهيئات الرقابية المستقلة.

10. زوجته فلسطينية، وتدعى وفاء قديح، وقالت: «أعتبر مصر بلدي، ولم أرتبط بفلسطين مثلما ارتبطت كثيرًا بهذه البلد وأحببت أهلها».

11. حصلت على الجنسية المصرية منذ أكثر من 25 عامًا عندما تزوجت من «جنينة»، لينجبا ثلاثة فتيات، إحداهن تعمل وكيلة نيابة.

12. نفت «قديح» ما تردد عن انتمائها لحركة حماس أو وجود صلة بين عائلتها وتنظيم السلفية الجهادية.

13. أقاربها يعملون في السلطة الوطنية الفلسطينية وابن عمها كان عضوًا في الحملة الرئاسية للرئيس محمود عباس أبومازن، ووالدها كان صديقًا شخصيا للزعيم الراحل ياسر عرفات.

14. عائلة «قديح» من أكبر العائلات في المنطقة الشرقية من خان يونس، ويزيد عدد أفرادها على ٥ آلاف مواطن.

المصرى اليوم

أضف تعليق