أخبار عاجلة

قرية الفواخير بـ« القديمة»: هنا مملكة «جواهرجية الطين»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تقع قرية الفواخير بمنطقة القديمة خلف مجمع الأديان ضمن بقعة فسيحة من أرض الحضارة والتاريخ، وتحتضن حرفة فريدة تقدم منتجات رائعة تتباهى بصنع دقيق ولون بديع وذوق رفيع.

صناعة الفخار من أقدم الحرف التى عرفها بنو البشر والتى ترسخت فى مصر على مدار عصورها التاريخية وخلفت وراءها تراثا ثريا يزخر بالتحف الأنيقة التى تشكل من الطين روائع جمالية تقدم شهادة حية على ارتقاء الثقافة ورقى الحضارة وجمال الفن على امتداد المكان ومر الزمان. صنعة تتوارثها الأجيال وتفخر بها المتاحف الأثرية على اختلاف مواقعها، خاصة فى متحف الفن الإسلامى، ومتحف الحضارة، والمتحف المصرى، والمتحف الزراعى والمتحف الإثنوجرافى.

كان المصريون من أوائل الشعوب التى اهتمت بصناعة الفخار منذ عصور ما قبل التاريخ، ووصلوا فيه إلى درجة كبيرة من الكمال، وكان الدافع هو حفظ المأكولات والمشروبات وتخزين الحبوب والغلال.

وفواخرجية اليوم هم جواهرجية الطين يصوغون منه جمالا انسيابيا سلسا أخاذا، يتشكل فى مزهريات وأوان وأكواب وقدور وقلال ونوافير ومجسمات طيور وحيوانات وشمعدانات وأباريق تتلألأ كالذهب وتزهو كعارضات الأزياء، بأشكالها وألوانها وتفاصيلها.

قرية الفواخير بمنطقة مصر القديمة

سور واحد يفصل بين قبح العشوائيات فى بطن البقرة، وجمال الفن الرفيع والذوق البديع، تحف فنية تعلن دقة الصنعة وأناقة الفكرة، لكنها معجونة بدموع وأحزان الصنايعية الذين أتقنوا تشكيلها وتفننوا فى زخارفها، قلقهم لا ينقطع مما يخبئه الغد لهم، رغم الجهود المبذولة لتطوير القرية وتزويدها بأفران الطبيعى بدلا من الأفران التقليدية التى تستخدم الأخشاب وتتسبب فى الأمراض القاتلة للعمال وتلوث البيئة المحيطة التى يغلب عليها الطابع السياحى نظرا لوجودها خلف مجمع الأديان.

على الرغم من الآمال الكثيرة المعقودة على قرية الفواخير، التى تضم نحو 152 فاخورة، فى تحقيق نقلة تراثية حضارية، وسط الجهود التى تبذل لوضعها على خريطة المزارات السياحية وبرامج تنشيط سوق الفخار على المستوى المحلى والعالمى، إلا أن كثيرا من الفخارين يأسفون على حال المهنة، التى هجرها كثير من الصنايعية لأنها لم تعد تضمن لهم دخلا يؤمن لهم حياة كريمة على حد قولهم، خاصة بعد تأخر إنجاز المرحلة الأولى من القرية وتأجيل افتتاحها مرات عديدة.

فى مدخل قرية الفواخير، لا تتخيل أن يكون جمال التحف والأنتيكات والفن والإبداع مجرد قشرة خارجية تتمثل فى سور كبير يحيط بداخله مساحة أكبر من مآسٍ مريرة هناك رجل عجوز شارد الذهن متداعى البنيان متدلى الكتفين يجر قدميه بخطى ثقيلة تلتصق إلى تراب الأرض الذى يتشبث بطرف جلبابه المهلهل، فقد عاش مع هذا التراب المعجون فى عرق الشقاء سنوات صباه وشبابه وشطرا من شيخوخته. المزيد

منى فتحى

طالب عدد من الخبراء والفنانين فى مجال الخزف والفخار، بتنمية المهنة وتخريج جيل جديد يتشرب قيمها الجمالية، مشددين على ضرورة تطوير المنتجات الفخارية بما يتماشى مع تطورات وأذواق العصر إلى جانب التسويق الجيد للمنتجات محليا ودوليا، إلى جانب تنظيم ورش عمل لتعليم الحرفة وترسيخ قيمها الجمالية لصغار السن.

وأرجعت الدكتورة منى فتحى، أستاذ فن الخزف بجامعة أسوان قلة انتشار الفخار الشعبى فى الوقت الراهن، إلى عزوف الناس عن الشراء إلى جانب وجود المنتجات الحديثة من سيراميك وجرانيت وبيركس مما أدى إلى قلة من يعمل بتلك المهنة وخاصة مع الصعوبات التى تقابلهم أثناء التشكيل والحرق.

وأكدت أن صناعة الخزف لن تتمكن من الارتقاء إلى آفاق عالمية، ما لم يكن هناك اهتمام بالحرفة ومحاولة إنشاء مراكز فى جميع أنحاء مصر لتعليم وصناعة الخزف والفخار، مشددة فى الوقت نفسه على ضرورة مساعدة العاملين بمراكز الخزف على تسويق منتجاتهم داخل وخارج مصر وتقديم التسهيلات لهم إلى جانب الاهتمام بالتربية الفنية داخل المدارس وتطبيق مجالاتها ومنها الخزف. المزيد

قرية الفواخير بمنطقة مصر القديمة

الأوانى الفخارية والخزفية فى مصر عديدة ولها استخدامات كثيرة منها الاستخدام المنزلى اليومى ومنها ما يشكل تحفا وأعمالا فنية وهى أوان لحفظ السوائل كالقدرة والزير والجرة، وأوانى الطهى كالأبرمة، والطواجن، الصوانى وأوانى تخزين الغلال كالصوامع وأوانى الشرب كالقلل والأباريق، وأوانى الطعام كلأطباق، السلاطين، الزبدية. وتتفق العصور التاريخية لصناعة الفخار فى مصر حول مراحل الإنتاج والتى تشمل: مرحلة تجهيز وإعداد الخامة، ومرحلة التشكيل، ومرحلة التجفيف ومرحلة حرق المنتجات، فى حين أن أدوات تشكيل المنتجات الفخارية عبر العصور التاريخية تتنوع بين: الدولاب اليدوى وهو العجلة، والقوالب، وبالنسبة للمواد الخام تبين تغير فى نوعية الطينات المستخدمة فى كل عصر بين طينة جيدة تتمثل فى طمى النيل، والطين الأسوانى من محاجر أسوان، وطين التبين من محاجر حلوان، وطينة رديئة «جرافة الأرض الزراعية». المزيد

المصرى اليوم

أضف تعليق

أحدث الاخبار

الطيب: لاعبونا بحاجة إلى شراكات لتطوير مستوياتهم

الطيب: لاعبونا بحاجة إلى شراكات لتطوير مستوياتهم

«الأولمبي» يتأهل كأفضل الثوالث ويواجه إندونيسيا الجمعة

«الأولمبي» يتأهل كأفضل الثوالث ويواجه إندونيسيا الجمعة

لاعبان جديدان في «أسود الرافدين»

لاعبان جديدان في «أسود الرافدين»

شيوتاني: المباراة أفضل بداية لموسم استثنائي

شيوتاني: المباراة أفضل بداية لموسم استثنائي

نيم يفرمل مرسيليا.. وبوردو يخسر

نيم يفرمل مرسيليا.. وبوردو يخسر

الحساني: نتطلع إلى تحقيق نتائج مميزة في الموسم الجديد

الحساني: نتطلع إلى تحقيق نتائج مميزة في الموسم الجديد

بعثة الملاكمة إلى جاكرتا للمشاركة في «الآسياد»

بعثة الملاكمة إلى جاكرتا للمشاركة في «الآسياد»

«فينديتا» بطلة كأس الوثبة ستاليونز بمضمار شيلمسفورد

«فينديتا» بطلة كأس الوثبة ستاليونز بمضمار شيلمسفورد

براندت لاعب ليفركوزن يتطلع لحصد الألقاب

براندت لاعب ليفركوزن يتطلع لحصد الألقاب

نتائج جيدة لأبطال الإمارات في منافسات الرماية ب «آسياد جاكرتا»

نتائج جيدة لأبطال الإمارات في منافسات الرماية ب «آسياد جاكرتا»

Zanobya Magazine