أخبار عاجلة

أهالي الطفلة ميادة «قتيلة برطس»: سنعدم الجاني بأيدينا لو لم يعدمه القضاء

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«خش جوة مفيش خروج برا البيت أديكو شوفتوا ميادة حصلها إيه» كانت هذه أولي الكلمات التي سمعناها بمجرد وصولنا إلى مسجد العمدة، الذي وقعت به جريمة قتل بشعة عندما أقدم شاب على ذبح فتاة داخل المسجد المقابل لمنزل عمدة قرية برطس بأوسيم في الجيزة، والملاصق لمنزل الطفلة الضحية.

تقول أم أحمد إحدى جيران المجني عليها إنهم فوجئوا بوقوع الحادث عند دخول المصلين لأداء صلاة ، السبت، وأنهم لا يعلمون سبب قيام المتهم بمثل هذه الجريمة البشعة، خصوصًا أن ميادة عمرها 5 سنوات، ولم تكن ترتدي أي مشغولات ذهبية، وعندما وجدوا الفتاة كانت مطعونة في رقبتها بـ«ميضة» المسجد.

وقال محمد عبدالحكم، عمدة القرية وقريب والد الضحية، إنه عندما اقترب موعد صلاة المغرب، فوجئوا بالمصلين يخرجون مهرولين وهم يثيرون الجلبة فخرج مستوضحا ما حدث ليخبروه بأنهم وجدوا الطفلة ملقاة على أرضية الميضة والدماء تنزف منها وبجوارها سكين.

وأضاف: «بمجرد دخولي علمت أنها ميادة ابنة مردونا، أحد أقاربي والمقيم بالمنزل المواجه لمنزلي، والذي يعمل مبلط سيراميك، وهو رجل محترم وفي حاله، ونحن كعائلة ليس لنا عداوات مع أحد، فقمنا بعمل كردون حول مكان جثمانها، وأبلغت المباحث التي حضرت سريعًا، وقمنا بتفريغ كاميرات المسجد لنرى الجريمة، وعرفنا من أحد أهالي القرية أن الذي قام بالجريمة شاب يدعى أحمد شحات، فألقت قوات الأمن القبض عليه ورحّلته على القسم، وأهل الولد كلموني وقالولي لو عاوزينا ندبحه قدامكم هندبحه، وأكدولي أنهم مش هيقوموا له محامي للدفاع عنه».

وقال حليم شعيب الجمل، عم الطفلة، إن المتهم كان يتردد على المنطقة منذ أسبوع وكأنه ينتظر تنفيذ هذه الجريمة، وأنهم لا يعرفونه ولا توجد أي علاقة بينهم وبينه أو أهله، وإحنا عاوزين حق بنتنا، ومش هنسكت غير لما يتعدم، ولو متعدمش إحنا هنعدمه«.

وعن الواقعة أكد حليم أن الطفلة وباقي أطفال المنطقة اعتادوا اللعب أمام المسجد وداخل الدور الأرضي المخصص كمصلى للسيدات، والذي بدأ أحد الشيوخ بتحويله لكتاب يتعلم فيه الأطفال كتاب الله، فيلعبون في الميضة بالمياه، ووقت الحادث كانت ميادة بصحبة شقيقها يدخلان إلى المسجد للعب بالميضة، فاستوقفها المتهم وقال لها تعالي العبي، وبدأ شقيقها في اللهو داخل المسجد، وعندما سأل المتهم عنها قال له أنها خرجت، وانصرف المتهم مسرعًا.

وقال محمود شعيب، عم الضحية، إنهم عندما سمعوا صوت المصلين الذين شاهدوا الفتاة قتيلة ظنوا أن طفلا من الأطفال سقط من الدور الأول مصابًا أو ما إلى ذلك، ولم يتخيلوا أن ابنتهم مذبوحة داخل الميضة، وأن الطفلة لم تختفي عن عين والدتها سوي دقائق قبيل اكتشاف الجريمة، وأختتم مطالبا بالقصاص من القاتل.

وأضاف: «أنا مش عارف الناس حصل لها أيه، يلعن أبوالفودو والأستروكس، والمخدرات اللي تخلي الناس تتحول لبهائم بالطريقة دي، ولما لقينا البنت كانت بملابسها كاملة ومكانش فيه أي علامات للاغتصاب، وما سيكشف عن ذلك هو الطب الشرعي الذي قام بتشريح جثمان ميادة».

واختتم أهالي الضحية حديثهم مؤكدين أنهم عائلة مسالمة، وأن ابن عمهم أخذ العمودية بالانتخاب لأنهم ناس محترمة والبلد كلها بتحبهم، وأن بيوتهم مفتوحة للجميع ولا يعرفون الجاني أو أهله.

المصرى اليوم

أضف تعليق

أحدث الاخبار

المصرى يتعادل مع دوسونجو الموزمبيقى 1 -1 بالكونفدرالية

المصرى يتعادل مع دوسونجو الموزمبيقى 1 -1 بالكونفدرالية

السفيرة عزيزة - مداخلات الجمهور ورأيهم في موضوع " خناقات العيد بين الزوجين "

السفيرة عزيزة - مداخلات الجمهور ورأيهم في موضوع " خناقات العيد بين الزوجين "

مباشر الدوري الإنجليزي - برايتون (0) - (0) يونايتد.. بداية المباراة

مباشر الدوري الإنجليزي - برايتون (0) - (0) يونايتد.. بداية المباراة

إصدار سورتي مريم و القيامه برواية حفص عن عاصم من طريق الطيبه عام 1423هـ | مشاري راشد العفاسي

إصدار سورتي مريم و القيامه برواية حفص عن عاصم من طريق الطيبه عام 1423هـ | مشاري راشد العفاسي

رسميا.. افتتاح أول معبر بري بين الجزائر وموريتانيا (فيديو)

رسميا.. افتتاح أول معبر بري بين الجزائر وموريتانيا (فيديو)

الخطر الحقيقي لزيادة الوزن بعد الإقلاع عن التدخين!

الخطر الحقيقي لزيادة الوزن بعد الإقلاع عن التدخين!

كوريون جنوبيون يستعدون للقاء أقاربهم الشماليين

كوريون جنوبيون يستعدون للقاء أقاربهم الشماليين

وزير الداخلية للضباط الجدد: احترموا المواطن وصونوا حريته وكرامته

وزير الداخلية للضباط الجدد: احترموا المواطن وصونوا حريته وكرامته

"الحشد" يدعم هذا المرشح السُني لرئاسة برلمان العراق

"الحشد" يدعم هذا المرشح السُني لرئاسة برلمان العراق

لبنان.. الحريري  يدعو القوى السياسية  إلى  التضحية  لتشكيل  الحكومة

لبنان.. الحريري يدعو القوى السياسية إلى التضحية لتشكيل الحكومة

Zanobya Magazine