أخبار عاجلة

تركيا تسجن قاتل عروبة وابنتها مدى الحياة تسجن قاتل عروبة وابنتها مدى الحياة

تسجن قاتل عروبة وابنتها مدى الحياة

ذكرت وكالة "دوغان" التركية الخاصة أن محكمة تركية أصدرت، الثلاثاء، حكمين بالسجن مدى الحياة بحق سوري لقتله ناشطة سورية معارضة وابنتها الصحفية السورية الأمريكية في إسطنبول عام 2017.

وعثر على جثتي عروبة بركات وابنتها حلا بركات في سبتمبر 2017 في شقتهما بالشطر الآسيوي من إسطنبول.

وكانت ابنتها التي ولدت في الولايات المتحدة محررة في موقع "أورينت نت" المؤيد للمعارضة السورية وعملت أيضا بالقطعة مع تلفزيون "إيه بي سي" الأمريكي.

وأفادت التحقيقات بأن المشتبه بضلوعه في الجريمة هو أحمد بركات، حفيد عمّ الضحية عروبة، التي قامت بمساعدته للانتقال إلى من إدلب، مشيرة إلى أنه كان يتردد على المنزل باستمرار ولديه المفتاح، إلا أن دوافع هذه الجريمة ما زالت غامضة.

وذكرت صحيفة "حرييت" أن الشرطة تعرفت على أحمد بركات من خلال لقطات من كاميرات مراقبة أمنية واعتقلته بعد عملية استمرت ثلاثة أيام.

ووصف موقع "أورينت نت" حلا بركات بأنها محررة ومحققة لا تكل ووصف أمها بأنها معارضة بارزة للأسد.

المصدر: رويترز

ياسين بوتيتي

RT Arabic (روسيا اليوم)

أضف تعليق

أحدث الاخبار

لحظة تلقي روحاني خبر الهجوم المسلح ومغادرته المنصة

لحظة تلقي روحاني خبر الهجوم المسلح ومغادرته المنصة

بومبيو يكشف عن رسالة تهديد قوية إلى إيران

بومبيو يكشف عن رسالة تهديد قوية إلى إيران

نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سوريا وعودة اللاجئين

نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سوريا وعودة اللاجئين

ضربة لحزب الله.. البرازيل تعتقل أبرز ممولي الإرهاب

ضربة لحزب الله.. البرازيل تعتقل أبرز ممولي الإرهاب

نصيحة لمن "يعملون حتى الموت": التمرين الخفيف أفضل لك

نصيحة لمن "يعملون حتى الموت": التمرين الخفيف أفضل لك

مفاجأة مدوية.. الوجبات الخفيفة تقصر العمر!

مفاجأة مدوية.. الوجبات الخفيفة تقصر العمر!

بعد خسائر دامية.. هذا ما جرى للعملات الرقمية بأسبوع

بعد خسائر دامية.. هذا ما جرى للعملات الرقمية بأسبوع

تغطية طرح "القاهرة للاستثمار" بـ 10 أضعاف

تغطية طرح "القاهرة للاستثمار" بـ 10 أضعاف

تاباريز باق مع أوروغواي حتى مونديال قطر

تاباريز باق مع أوروغواي حتى مونديال قطر

اكتشاف أقدم "حيوان" في العالم بروسيا!

اكتشاف أقدم "حيوان" في العالم بروسيا!

Zanobya Magazine