أخبار عاجلة

«قرقاش»: الإمارات يُنظر إليها كنموذج للتسامح في العالم العربي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، اليوم الاثنين، إن دولة الإمارات يُنظر إليها كنموذج للتسامح في العالم العربي، مؤكدا أن بلاده تعمل على تعزيز هذه الرسالة على الدوام.

وأضاف قرقاش، خلال تقديمه التقرير الوطني الثاني إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف ونقلته قناة (سكاي نيوز) الإخبارية- «نريد في الإمارات تحقيق المجتمع المنفتح الذي يتقبل الآخر، والإمارات اليوم هي نموذج في هذا الإطار».

وأشار إلى أن الإمارات قبلت 100 توصية بشكل كامل وعملت على تطبيقها، كما تقدمت بتعهدات طوعية، لا سيما في مجال مكافحة التمييز والكراهية والاتجار بالبشر وحقوق الطفل.

وأوضح قرقاش أن الإمارات عملت على تحديث قوانينها بما يتناسب مع ميثاق الأمم المتحدة ورؤيتها الوطنية التي أطلقتها ضمن رؤية الإمارات الوطنية 2021، مشيرا إلى أنها وقعت عددا من الاتفاقيات ضمن مجلس التعاون الخليجي تؤكد ما ورد في ميثاق الأمم المتحدة لجهة حقوق الإنسان، وأنشأت لجنة خاصة للرد على بلاغات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، إلى جانب أنها عملت على سن قوانين وإدخال تعديلات على قوانين أخرى تعزز مكافحة الاتجار بالبشر وتساعد على خلق آلية قانونية لمكافحة التمييز والكراهية وتعزيز نشر ثقافة حقوق الإنسان.

وأضاف «وفي إطار استحداث آليات عملية لتعزيز التزاماتها الطوعية والتوصيات الدولية، عملت الإمارات ضمن الهيكلية الوزارية على خلق آليات لتلقي الشكاوى ومتابعتها، مثل دائرة التفتيش للرد على استفسارات وأسئلة العمال، وعدد من الوحدات التنظيمية ضمن وزارة الداخلية لتلقي الشكاوى وتوفير الدعم لتأهيل وتشغيل المعاقين ومعالجة قضايا العنف الأسري».

وتابع أن الإمارات حققت خطوات متقدمة جدا في مجال تحقيق التوازن بين الجنسين، وذلك عبر إلزام تمثيل العنصر النسائي في مجالس الإدارات والهيئات والشركات الحكومية، وأطلقت استراتيجية ريادة التي أصبحت تشكل 43 % من القوة العاملة.

ولفت إلى استحداث وزارات خاصة بالتسامح والسعادة، الأمر الذي عزز دخول المرأة في السلك العسكري والقضائي وأصبح حضور المرأة يشكل 30 % من السلك الدبلوماسي للبلاد.

وقال قرقاش إن الإمارات أدخلت تعديلات على قوانين مكافحة الاتجار بالبشر بما يتماشى مع الاتفاقيات الدولية، لا سيما بروتوكول باليرمو، وعملت على ترسيخ طواعية العمل ومكافحة حجز جوازات السفر، وأطلقت حملة وطنية بعنوان «اعرف حقوقك».

وأضاف أن الإمارات احتلت مراتب متقدمة جدا لتكون الأولى عربيا في سيادة القانون والشفافية ومكافحة الفساد، واحتلت المرتبة الأولى عربيا بحسب مؤشر السعادة للفرد، والأولى عربيا في تعزيز الابتكار ومراتب متقدمة في تأمين الرعاية الصحية والضمان الاجتماعي.

وأوضح قرقاش أن بلاده تتعهد بمناهضة التعذيب وتسليم تقاريرها الخاصة إلى اللجان المعنية واعتمدت قانون حماية الطفل من الاستغلال، كما ركزت على حماية وتمكين «ذوي الهمم» أو الأشخاص ذوي الإعاقة، وتبرعت ودعمت المبادرات العالمية لتمكين المعاقين والصناديق المختلفة التي تكافح الاتجار بالبشر التابعة للمفوضية العامة لحقوق الإنسان.

وأشار إلى أن الإمارات تسعى إلى توسيع المشاركة السياسية للمواطنين عبر انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، ومن خلال التعديلات التي أدخلتها على آليات تنفيذ الأحكام، وتسعى إلى استنفاد كل الطرق والطعون وطلبات الاسترحام قبل تنفيذ عقوبة الإعدام.

المصرى اليوم

أضف تعليق

أحدث الاخبار

رئيس البرلمان الجزائري "المعزول": باق في منصبي

رئيس البرلمان الجزائري "المعزول": باق في منصبي

«كفيف» تبارك زواج 45 عريساً وعروسة في الرياض

«كفيف» تبارك زواج 45 عريساً وعروسة في الرياض

جهود المملكة في خدمة ضيوف بيت الله.. خطط واستعدادات لراحة الزوار

جهود المملكة في خدمة ضيوف بيت الله.. خطط واستعدادات لراحة الزوار

استقبال 2446 حالة في سبعة مراكز للتوحد بمستشفيات القوات المسلحة

استقبال 2446 حالة في سبعة مراكز للتوحد بمستشفيات القوات المسلحة

«الملاحة الجوية» تحتفل باليوم العالمي للمراقب الجوي

«الملاحة الجوية» تحتفل باليوم العالمي للمراقب الجوي

ورشة عمل ترسم خطط التنمية العمرانية في القطيف

ورشة عمل ترسم خطط التنمية العمرانية في القطيف

رابطة العالم الإسلامي: المملكة باشرت معالجة قضية خاشقجي بمنهجها الشفاف والعادل المستمــــد من دستــــورهــا الإسـلامـي

رابطة العالم الإسلامي: المملكة باشرت معالجة قضية خاشقجي بمنهجها الشفاف والعادل المستمــــد من دستــــورهــا الإسـلامـي

القيادة تعزي رئيسي تونس والهند

القيادة تعزي رئيسي تونس والهند

فريق علمي سعودي يوثق المواقع الأثرية بالهدا والشفا

فريق علمي سعودي يوثق المواقع الأثرية بالهدا والشفا

الأنصاري وكيلاً مساعداً لشؤون البيئة

الأنصاري وكيلاً مساعداً لشؤون البيئة

Zanobya Magazine